للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         العفو عن415 شخصا بمناسبة عيد ثورة الملك والشعب             وتستمر حوادث إصطدام الإبل السايبة مع السيارات بالصحراء             بالفيديو..احتجاج ساكنة تركاوساي ضد رئيس الجماعة ومطالب بمحاسبته             حرية التعبير في المغرب بين النص والواقع             البلطجة والابتزاز ملة واحدة             سرقة وتخريب منزل النائب الاقليمي السابق بوزارة الشباب والرياضة بطانطان(صور)             شكاية الي الملك وولاية كليميم وادنون             فيديو+ وثائق : في غياب تنزيل مضامين الخطاب الملكي رسالة قوية لسلطات طانطان تنقل معاناة أسرة محاصرة‎             سبينر ... العلاج الوهمي !!             كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي يحمل بلدية كليميم مسؤولية عرقلة النواة الجامعية             جمعية السمارة للألعاب التقليدية والرياضة ضيفة شرف مهرجان الألعاب التقليدية ببيروت             درك طرفاية يحبط محاولة للهجرة السرية             ولد الفشوش نجل رئيس المجلس البلدي لسيدي افني يشرمل عنصر امني ....             مهرجان "احمد ولد بلا "لتمازج الثقافات في نسخته السابعة بجماعة فاصك             إختتام فعاليات الدوري المنظم من طرف النادي الرياضي إثران إفران (صور)             فضيحة : الشقيقان بلفقيه ينصبان 360 مليون في صفقة امحيريش (فيديو)             الكسوف الكلى للشمس 21 أغسطس 2017             الفن والثقافة في مواجهة أشباه المسؤولين             مول الحانوت في حديقة الخنازير !             بلدية العيون : الملعب المغشوش تحت مسؤولية الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين             مهاجر من الدنمارك ينفجر غضبا بسبب الفساد بجهة كلميم وادنون ويحمل الوالي المسؤولية             قاضي العيون "محمد قنديل" ينتقد الملك محمد السادس            مستثمر يفضح تورط رئيس بلدية كليميم في سرقة المال العام            أصبويا تحتاج إلى الماء وليس إلى الغناء            مخلفات موسم طانطان : متضرر يطالب بصرف مستحقاته            فيديو يوثق لتلقي عنصرين من الدرك الملكي للرشوة بالمغرب           

*****

إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

مهاجر من الدنمارك ينفجر غضبا بسبب الفساد بجهة كلميم وادنون ويحمل الوالي المسؤولية


قاضي العيون "محمد قنديل" ينتقد الملك محمد السادس


مستثمر يفضح تورط رئيس بلدية كليميم في سرقة المال العام


أصبويا تحتاج إلى الماء وليس إلى الغناء


مخلفات موسم طانطان : متضرر يطالب بصرف مستحقاته

 
حديث الفوضى و النظام

صوتوا على الدلاح..!!

 
اقلام حرة

حرية التعبير في المغرب بين النص والواقع


البلطجة والابتزاز ملة واحدة


سبينر ... العلاج الوهمي !!


الفن والثقافة في مواجهة أشباه المسؤولين


مول الحانوت في حديقة الخنازير !


الا يتم تقشيرنا مثل البصل !!..


شيء ما فاسد في المغرب


التجربة المغربية في مكافحة الفساد

 
الصورة لها معنى

صورة تحمل أكثر من معنى..(الرئيس النفاوي & الوالي الناجم)


حال بعض رجال الدرك الملكي بطرقات السير

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

ترامب قصف سوريا لأنه رقيق القلب

 
بيانات وبلاغات
بيان مركز الجنوب للبيئة والتنمية

تأسيس الفرع المحلي للعصبة المغربية للتربية الأساسية ومحاربة الامية بجماعة اباينو إقليم كلميم

بلاغ~إن المكتب المحلي للنقابة الوطنية للشبيبة والرياضة

 
شكايات

شكاية الي الملك وولاية كليميم وادنون

 
دوليات
الكسوف الكلى للشمس 21 أغسطس 2017

بلجيكا تحرم شقيق الملك من ميزانيته بسبب خطأ واحد..

صور مسربة من هاتف احد المقربين من بلفقيه تسلط الضوء على تجار المخدرات

البوليساريو تنشر قائمة الموقوفين الــ 19 الحاملين للجنسية المغربية

 
مختفون

إختفاء شابة بمنطقة لبلايا بمدينة العيون والعائلة تستغيث طلبا المساعدة (الصورة)


نداء : متغيب من مدينة كليميم يبحت عن اهله (الصورة)

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

كيف تدبر السلطة السياسية بالمغرب؟.
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 شتنبر 2013 الساعة 05 : 11


بقلم : عمر إفضن

إن أكثر التجارب السياسية بالمغرب ، منذ الإستقلال إلى اليوم ، تفيدنا تماما أن الكائن السياسي المتحكم في دواليب القرار ، ويشارك في العملية السياسية  جزء من جماعة أو بالأحرى منظومة عرفت بنظام "المخزن" ، يعني أن كل العمليات التي ترمي إلى الفعل السياسي كيف ما كانت توجهاته لا يمكنها في حال من الأحول ، أن ترقى إلى مستوى تطلعاته وطموحاته الفكرية  دون أن تخضع لمراقبة أجهزة  المخزن ورضاه ، وهو عمل لنظام يركز على المقاربة الأمنية في معالجة قضايا المجتمع ، فكل العمليات السياسية التي تم فيها التبادل في إدارة وتدبير الشأن السياسي بالمغرب ، عادة ما تتم برضى الدوائر المخزنية ،  فعندما يتم الاحتفاظ  برعاية الطقوس المخزنية العتيقة التي تراعي الظهائر والعائلات المخزنية العتيقة ، فهذا ليس له إلا معنى واحد  وهو صناعة النخبة المخزنية  وشخصيات يقال عنها مهمة  حتى تصير محل احترام ، بل فبركت قوانين التي من شأنها أن تخلق خللا في النقاش العمومي ، وهي وسائل تبريرية أكثر منها إقناع أطراف العملية السياسية التي تمثل مرآة يتقاضى من اجلها  الممثل السياسي ، ليس فقط في المساهمة في عملية "الدمقرطة المخزنية "، بل أيضا في شرعتنها لدى الرأي العام الدولي ،  فالأحزاب السياسية مثلا وهي من الوسائل في الأنظمة الديمقراطية التي يمكن أن توصل الحزب أكثر شعبية إلى القرار السياسي وحكم البلاد وهي عملية مشروعة في علم السياسية ، تتم وفق إرادة الشعب وعن طريق انتخابات نزيهة وتنافسية جديرة على المستوى البرنامج السياسي  ، غير أن المنظومة  المخزنية" ، أو بالأحرى المرجعية المشرقية ، تعتبر الشعب مصدر خطورة ، ينظر إلى أفراده كرعايا وليس مواطنين وهو الأمر الذي يجعله خاضعا لأجندة إدارة الظل، وليس مخيرا ، وتلك المكانيزمات، تخضع لطقوس تعود إلى الفترة الاستعمار الفرنسي  ظل فيها الإنسان مسيرا وتابعا ، وهي حالة الزوايا ، والأحزاب السياسية اليوم التي أفرغت من محتواها كخصوصية غربية ، فتحولت في منظومة الشرق أشبه بالدكاكين ، يتم الترويج لمنتوجها الانتخابي في كل موسم ، دون أن تعتمد على آليات العمل السياسي المعروفة في البلدان الديمقراطية  كالتأطير ووضع البرامج...  ، في حين يتم خلق بدائل يستغل فيه الوضع الاجتماعي للأفراد ، حيث أن اغلب تجمعات الأحزاب عبارة عن ولائم يتم الإعداد إليها بمنطق إطعام مسكين، الغرض منها الإمساك  بهذه الفئات الإجتماعية المقهورة ، وأحيانا تقدم  لها وعودا كاذبة ومظللة وتارة أخرى يتم إخضاعها أو ارشائها أو بغيرها من العمليات الدنيئة التي تجعل الفعل السياسي بعيدا عن البرنامج ومصلحة الأمة.  

 إجمالا، فصناعة الأحزاب والرموز في المغرب ،ما تزال خاضعة لمنطق المخزن  ومازال يتصرف بعقلية الغنيمة في مواقع المسؤولية  ووظفت في  تنفيذ  املاءات  إدارة الظل و تحريكها لقضايا تراها مصيرية لمصالحها ،  هذه آليات وان كانت تبدو للعموم  بديهية إلا أن في عمقها تخضع لقواعد قانونية ، رعاية لكل طارئ ولكل احتمال ، فهي التي تخضع لوصاية وزارة الداخلية ، وتخوض الانتخابات بواسطة الأعيان بواسطة نمط اقتراع خاص و تقطيع مفبرك ،  كما تم إعداد قانون الأحزاب السياسية الذي يستثنى فئات تمنع في تأسيس الأحزاب  كالأحزاب الجهوية….، إنها آليات التعامل مع الفعل السياسي ، والتنظيم السياسي الساعي إلى الوصول إلى دواليب القرار ، وهو الأمر الذي ظل قائما ، منذ الإستقلال إلى  حكم  محمد السادس ،هذا هو في شكله العام، الواقع الاجتماعي للسلطة بالمغرب ، ومنها السلطة السياسية ، وعلى مايبذو  فان رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران  استوعب هذا المفهوم  متأخرا  بعد استفراده بالمفاوضات  وموافقته على مطالب مزوار رئيس التجمع الوطني للأحرار  الذي تسلم مفاتيح بيت المال المغاربة  ، وكان تبريره في ذالك أنه يرغب في إنجاح تشكيل الحكومة ، وان تستمر التجربة الحكومية الى نهايتها ...وهنا  نتساءل لماذا تم الإبقاء على بن كيران على رأس الحزب البيجدي ؟ هل إرضاء للمنظومة المخزنية ؟؟ أم لشعبيته داخل الحزب؟؟ ، وهل فعلا  يتخيل  لمريدي الشيخ أن تجربة حكومتهم  ستستمر الى نهايتها؟ خاصة اد استحضرنا صراعها المرير مع صديق الملك وهو مستشار ملكي اليوم ؟؟  ... أسئلة كثيرة والقائم أن حكومة بن كيران توهم  المغاربة بمحاربة الفساد  والإستبداد وهي غير قادرة على ذالك إطلاقا ، هي حكومة تصريف أعمال المخزن  استطاعت أن تقمع الشعب ، وان تمرر قوانين لم يكن بمقدور حكومات سابقة تمريرها  ، فخالفت وعد الناس في ظل فرصة الإستقرار وحتما  مصيرها مزبلة التاريخ



1088

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



رئيس غرفة الصناعة التقليدية بإقليم السمارة

اعلي حنيني رئيس الجمعية المغربية للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة بالسمارة

المهرجانات بالصحراء كالورم السرطاني يتكاثر بخبثه.

المصابيح الموفرة للطاقة الكهربائية قاتل خطير فوق رؤؤسنا

مشاهد مرعبة عن عملية تنكيل بشابين باكستانيين أمام أعين الشرطة

لوبي مغربي للدفاع عن حقوق ومصالح مغاربة العالم

هل نحن في المدينة؟

دروس السيد أكديم إزيك

من المسؤول حقا عن أحداث العيون؟؟

ماذا ربح امازيغ الصحراء بعد واحد وأربعون سنة بعد اتفاقية فاس ؟

كيف تدبر السلطة السياسية بالمغرب؟.





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب:هل تتوقف المناكفات بالجهة،بعد خطاب ملكي حاسم وحازم؟

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

لو أني تركته يدخن..

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

إستدعاء :وزارة العدل: برنامج شفوي مباراة توظيف 524 محررا قضائيا

مكتب الصرف: جدول المناصب المالية المخصصة للتوظيف بمكتب الصرف برسم سنة 2017

وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة: مباراة توظيف 08 أساتذة

منح للطلبة والموظفين للدراسة بمالطا وإيطاليا وإسبانيا وكندا أندونيسيا2017

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

تضنيف المؤسسات التربوية حسب نسب النجاح بين الكم والكيف‎

 
رياضة

جمعية السمارة للألعاب التقليدية والرياضة ضيفة شرف مهرجان الألعاب التقليدية ببيروت


إختتام فعاليات الدوري المنظم من طرف النادي الرياضي إثران إفران (صور)

 
جمعيات
مهرجان "احمد ولد بلا "لتمازج الثقافات في نسخته السابعة بجماعة فاصك

تغمرت : مهرجان الواحة و الباديةالدورة الثانية

جمعية ابتسامة لدعم مرضى السرطان بكلميم

 
ملف الصحراء

جبهة البوليساريو تفتح الباب على مصراعيه لمعركة جديدة مع المغرب

 
نداء انساني

نداء إنساني : نداء مساعدة لإمرأة من كليميم

 
مختارات
قبل السكري، 14 إشارة تشير إلى أن سكر الدم عال جداً.. فحذار منها

لماذا نشعر بـ الشرارة الكهربائية عند لمس أشياء عادية؟

لماذا يتغير لون بولك؟

 
مــن الــمــعــتــقــل

اعتقال صحفي إلكتروني صحراوي وتلفيق تهم بعيدة عن نشاطه الحقوقي

 
الوفــيــات

تعزية : والدة عبد السلام ابعاد رئيس نهضة طانطان لكرة القدم في دمة الله

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
تطبيقToontastic 3D لعمل أفلام الكارتون والربح منها

تطبيق مراقبة اي هاتف اندرويد ومعرفة مكانه وفتح كاميرا الهاتف عن بُعد وتسجيل ما يدور حوله

تطبيق رائع لتحويل هاتفك إلي عداد سرعة

تطبيق تعلم اللغة الانجليزية من خلال المحادثات فيديو مع الأجانب

 
الأكثر تعليقا
معانات المخازنية (القوات المساعدة)

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.