للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         العثور على عظام بشرية بجماعة مستي يستنفر الدرك الملكي             القضاء يبرئ شبانا من “إهانة العلم الوطني” لرفعهم أعلاما اسبانية             تطبيع:جنود اسرائيليون أنهوا خدمتهم في الجيش الاسرائيلي يشاركون في احتفالية دولية بمدينة الصويرة             الوالي ابهي يلتزم الصمت تجاه تلاعبات بمقابلة "المؤطرات" بمندوبية الأوقاف بكلميم             مئات التلاميذ بكليميم يؤدون ضريبة فشل مصلحة تدبير الموارد البشرية             رسميًا: تحديد موعد كلاسيكو الذهاب بين برشلونة وريال مدريد             أول مطربة عربية تدخل (غينيس) ...تعرف عليها وكيف دخلت الموسوعة العالمية ؟             محطات مثيرة للجدل في مسيرة ولي العهد السعودي بن سلمان             خوفاً من استمرار استغلالها جنسيا..فتاة تختار القفز من النافدة بالعيون             المئات من سكان لكويرة يباشرون اجراءات مقاضاة وكالة الماء بكليميم(وثيقة)             ادوية لها أعراض خطيرة على صحتنا تشهد رواجا مهما هذه الأيام بصيدلياتنا(لائحة)             نداء للبحث عن مختفي من العيون             اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!             سعد لمجرد يحاول الإنتحار بالسجن بفرنسا             اصطدام بين شاحنة وسيارة رباعية الدفع بمدخل كليميم يخلف قتيل واحد             حظي رأسك..انتشار واسع لفتيات واهميات يصورونكم في أوضاع فاضحة(قصة استاذ جامعي من اكادير)             امرأة تحاول الإنتحار حرقا من أعلى سطح منزلها بسيدي إفني بسبب..(فيديو)             ترتيب مجموعات تصفيات أمم أفريقيا 2019 والمنتخبات المتأهلة             السيدة الأولى الأمريكية تكسر صمتها وتكشف موقفها من اتهامات زوجها الجنسية             واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل             اتهامات من بعض سكان جماعة أبطيح باقليم طانطان لرئيس الجماعة بابتزازهم وطردهم من مساكنهم بسبب            مشروع تربية الأرانب بالطريقة العصرية بكليميم لتحسين دخلك بإمكانيات بسيطة            اللحظات الاولى لعملية افراغ عائلة من منزلها بحي الكاطع بمدينة افني            قصيدة بالحسانية عن فضيحة اخراج الحلوى من البرلمان بعد خطاب الملك حول الحاجة لرجال مخلصين            رئيس المجلس الإقليمي لإفني بوليد يهاجم بلفقيه وينهال عليه ب            لحظة نقل معطلين مضربين عن الطعام بكليميم           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

اتهامات من بعض سكان جماعة أبطيح باقليم طانطان لرئيس الجماعة بابتزازهم وطردهم من مساكنهم بسبب


مشروع تربية الأرانب بالطريقة العصرية بكليميم لتحسين دخلك بإمكانيات بسيطة


اللحظات الاولى لعملية افراغ عائلة من منزلها بحي الكاطع بمدينة افني


قصيدة بالحسانية عن فضيحة اخراج الحلوى من البرلمان بعد خطاب الملك حول الحاجة لرجال مخلصين


رئيس المجلس الإقليمي لإفني بوليد يهاجم بلفقيه وينهال عليه ب

 
اقلام حرة

اختفاء خاشقجي..الويل لمن يقول لا في زمن نعم!


مدينة بدون ماء "أكلميم" أنمودجا


المغرب أحسن من فرنسا


كلمة لابد منها السيد النائب…. حزب يعته مدرسة سياسية


دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..


قضية الشافعي طبيب الفقراء.. في الحاجة لحماية الفاضحين للفساد


لا فِرار، كما الشعب قَرّر

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
منتدى العدالة وحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص السطو على الاراضي بكلميم

رابطة المواطنة وحقوق الانسان بالسمارة تصدر بيانا حول احتجاجات معطلي مخيم الكويز

التحالف المدني لحقوق الانسان يصدر بيانا بخصوص الوضع البيئي الخطير بمدينة المرسى

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
محطات مثيرة للجدل في مسيرة ولي العهد السعودي بن سلمان

موريتانيا والجزائر توافقان على حضور جولة جديدة من المفوضات حول الصحراء

الجزائر والمغرب يتوصلان إلى اتفاق أولي على تمديد عقود توريد الغاز

الأمم المتحدة تدعوا المغرب والبوليساريو والجزائر وموريتانيا إلى مباحثات بجنيف

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

فوران الحليب وتغافل عين الرقيب !
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 غشت 2013 الساعة 06 : 17


بقلم :اسماعيل الحلوتي

الآن فقط، وبعد لأي شديد، أدركت كم كنت مخطئا بل ومتجنيا على السيد: حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال، حينما ظللت أصر على أنه من أكبر المخادعين، وإلا لما تأتى له  بلوغ أعلى مراتب المسؤولية في الساحتين النقابية والسياسية خلال فترة وجيزة، واعتقدت أيضا أن تخوفات رئيس الحكومة المتأسلمة السيد: عبد الإله ابن كيران، كانت مشروعة في اتقاء شروره، مما جعله يغض الطرف عن مذكرتيه ويدفعه إلى الانسحاب من الحكومة، مادام هناك وجود بعض المتهافتين على الاستوزار في أحزاب أخرى كذلك الذي يقوده السيد مزوار...

     نعم اعتقدت عن حسن نية، وإن كان طريق الجحيم مفروشا بالنوايا الحسنة، أن عدم تمسك الرجل "الطيب" بكبير حلفائه في الحكم، نتيجة طبيعية لمن يسعى مثله إلى تحصين أعضاء حكومته من عدوى "التخلويض"، وما قد ينجم عنها من آثار وخيمة على إدارة الشأن العام للبلاد، سيما في صفوف المستنيرين بنور المصباح "السحري" من آباء الحروف: من "أبو ليف" إلى "أبو ياء"، الذين لم يخبروا السير في مثل هذه الحقول المليئة بالألغام، بيد أنني مع مطلع يوم الجمعة: 8 شوال 1432 الموافق ل: 16 غشت 2013 أي بعد انصرام أسبوع على عيد الفطر "السعيد"، ومرور يومين فقط على الأحداث الأليمة التي هزت مشاعر العالم، جراء ما شهده فض اعتصام ميداني رابعة العدوية والنهضة، من عنف أعمى أودى بأرواح مواطنين أبرياء في أرض الكنانة، وبينما العالم منشغل بالمذابح والمجازر المقززة، انتشلني من غفلتي ما يؤكد أنني أسأت التقدير في اتهام السيد: شباط بالخداع، لأن انتقاء وقت تنزيل ما يقلق راحة المواطن، بدل تنزيل مقتضى من الدستور يفيد في تحقيق العدالة الاجتماعية، في فترة تتميز بأحداث مفجعة، وفي عز حرارة صيف ساخن ينذر بالمزيد من الكوارث، واستغلال عطلة مجلس النواب لتمرير زيادة في ثمن الحليب تراوحت ما بين: 20 و 50 سنتيما في اللتر الواحد، هو أمر لا يمكن أن يقدم عليه غير المؤمنين بأطروحة الغاية تبرر الوسيلة، من أولئك الدهاة المتمرسين على اقتناص الفرص كيفما كان شكلها لتحقيق مآربهم، دون أدنى مراعاة لما قد يترتب عن اختياراتهم اللاشعبية، من انعكاسات اجتماعية على الآخرين وإلحاق الأضرار بالقدرة الشرائية للمستهلك، ألم يقل السيد: شباط بأن المس بعيش المواطن خط أحمر؟ وها هو الخط الأحمر يتم تجاوزه اليوم في واضحة النهار، لعدم جرأة أي أحد ممن تبقى في الائتلاف الحكومي على رسمه لحماية المواطن المقهور، خوفا من العواقب غير المحمودة التي قد تلحقه عند إعادة توزيع الحقائب أو ما شابه ذلك في تشكيل النسخة الثانية من الحكومة، مما فسح المجال واسعا أمام السيد ابن كيران ليحرق دمنا ويعبث بأعصابنا، حكومة عرجاء تقرر الزيادة في إحدى أهم المواد بعد الخبز والسكر والشاي، فما بالكم إذا ما استقام حالها بتعويض الرجل المبتورة؟ ربما قد تسعى إلى بيعنا الهواء !

     لقد كان رعبنا قويا مما قد يسفر عنه الصراع الدائر، بين الجامعة الوطنية لأرباب المخابز والحلويات ورئاسة الحكومة، جراء ما يستشعرونه من تهميش لمطالبهم، وخاصة في الجانب المتعلق بتفعيل البرنامج التعاقدي مع الحكومة السابقة، حيث لبث المتضررون يهددون بالتصعيد حد التوقف عن العمل، إلا أن حلول شهر رمضان والعيد حالا دون تنفيذه، خوفا مما عساه يحدث من أزمة قد تعيد إلى الأذهان القولة الشهيرة: "شهداء كوميرة" لصاحبها الأشهر ادريس البصري، باعتبار الخبز مادة أساسية لا يمكن بأي حال الاستغناء عنها مهما كلف الأمر من ثمن. ظللنا نترقب بحذر، واضعين أيدينا على قلوبنا لا نعلم في حالة "تفهم" الحكومة، إلى كم سيصل سعر الكيلوغرام من الدقيق وثمن الخبزة الواحدة، وفي أحسن الأحوال كم غراما سيتم نقصه من وزنها؟ على غرار ما يروج حول الخفض من حمولة قنينة الغاز، دون أن يدور بخلدنا أن الضربة ستأتينا من شركات الحليب التي كانت إلى عهد قريب تراعي ظروف المواطن، لعلمها بأهمية وحيوية هذه المادة واتساع استهلاكها، ولعل أبرز دليل على ذلك أنها لم تقدم عبر التاريخ على زيادة بمثل هذا القدر حتى في أحلك الظروف وخلال سنوات القحط. من هنا يبدو أن السيد: محمد نجيب بوليف، وزير الشؤون العامة والحكامة، الذي ما انفك يطمئننا في خرجاته بأن المغرب في ظل الحكومة التي يقودها حزبه العدالة والتنمية، عرف استقرارا واسعا ويتمتع بالأمان الاجتماعي والسياسي في ظرفية جد حرجة، ووعدنا بالصورة والصوت خلال ما تداولته الألسن من انهماك الحكومة في التحضير للزيادة في الأسعار، بأن لا صحة في ما يروج من شائعات وأن الأثمان ستظل مستقرة، جانب الصواب وأخفى علينا حقيقة ما تم من اتفاق مع شركات إنتاج الحليب على تأجيل الزيادة، كهدية مسمومة، إلى ما بعد عيد الفطر لسببين: أولهما أن الحليب ليس من المواد الخاضعة لدعم صندوق المقاصة، والثاني أن استهلاك الحليب خارج شهر رمضان يعرف تراجعا كبيرا، ولا يقبل على اقتنائه إلا الفئات المحظوظة من ذوي الدخل المتوسط والمرتفع، في حين أن أصحاب الجيوب الفارغة من الفقراء سرعان ما يعودون مهرولين فرحين إلى "براريدهم"، فكأس شاي منعنع كالذي يتقاسمه رئيس الحكومة مع ضيوفه تحت أنوار الكاميرات، يعتبرونه بعرض الدنيا. لا، وألف لا أيها النبهاء، الفقراء يا سادة يا كرام هم الأكثر خصوبة وإنجابا للأطفال الذين لا تستطيع عظامهم النمو الطبيعي بدون لمسة شمس وقطرة حليب حتى لو كانت ممزوجة بالدم. لقد طفح الكيل بالمواطنين وما عادوا يصدقون أقوال الوزراء الملتحين وعميدهم، بعدما ثبت لديهم بما لا يدع مجالا للشك، أن الإخوان من كبار المداهنين، وعند توليهم السلطة يستنبتون قرونا حادة تساعد على النطح القاتل، كما أنهم يجيدون أكثر من غيرهم إلصاق التهم بالغير والتملص من المسؤوليات، لذلك نجدهم يزعمون دوما ألا علم لهم بالأحداث التي تكون في غير صالحهم، وهذا منتهى الجبن الذي كشفت لنا عليه تجربتهم الفاشلة هذه. كلنا كان على علم بأن الحكومة، ملزمة باتخاذ إجراءات عاجلة لرفع الضغط عن صندوق المقاصة، وأنه لأسباب أمنية صرفة أرجأت تحرير أسعار بعض السلع المدعمة إلى ما بعد شهر رمضان، وتسعى تحت إملاءات صندوق النقد الدولي لخفض الدعم الذي استهلك أكثر من خمسين مليار درهم من أموال الدولة، من غير أن تفكر في البدائل من الحلول العملية والمناسبة للأسر المعوزة المعتادة على الأسعار المدعمة...

     على أرباب العمل والفلاحين أن يعلموا جيدا، بأن المواطن لم يكن أبدا ضد مطالبهم طالما كانت  مشروعة وغير راضخة للمزايدات السياسوية، بل قد يناضل إلى جانبهم لانتزاع حقوقهم، لكنه يرفض بشدة أن تحل مشاكلهم على حسابه، من هنا بات لزاما على السيد ابن كيران أن يعي أكثر من غيره، أن المغرب ليس حانوتا لبيع العطور ومستلزمات الصلاة، وأن بريق شعارات حكومته الفاقدة لأي وقار منذ انكشاف زيف ادعاءاتها ووعودها الكاذبة، ما عاد يغري أحدا غيره، وأنه إذا رغب في إنقاذ ماء الوجه، لا بد من التعجيل بمعالجة القضايا المطروحة وتقويم الاعوجاجات القائمة، بمجابهة الأزمة الاقتصادية عبر تسريع وتيرة الإصلاحات، وخلق أنماط حديثة تشجع الاستثمار الوطني والأجنبي، وتساعد في البحث عن موارد حقيقية لإنعاش الخزينة العامة، بدل ضرب وإنهاك القدرة الشرائية للمواطنين بالزيادات المتلاحقة في الأسعار، التي لن تزيد الأوضاع إلا استفحالا وترديا، مما يؤجج فورة الغضب الشعبي المتنامي بسرعة، ولا يستطيع أحد التنبؤ بخطورة تداعياته، لهذا تقتضي الحكمة القطع مع أساليب المكر والخداع، والإسراع بإنهاء مفاوضات ترميم الحكومة لتدارك الزمن الضائع والانكباب على تسطير برنامج اقتصادي واجتماعي متناغم وعاجل، يحول دون انهيار القطاعات الاجتماعية، إذ لا يمكن البتة ضمان الاستقرار والسلم في غياب المساءلة البرلمانية وتعليق الحوار الاجتماعي، الاستمرار في تجميد الأجور والاقتطاع من رواتب المضربين، وما إلى ذلك من تدابير تعمق الشعور بالقلق والاستياء...



1294

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



هاجم الإسلام...وستنجح

مؤسسات بجماعة تغجيجت مهددة بالانهيار وأخرى مغلقة في وجه الساكنة..؟؟!!

العثور على جثة شاب انتحر بمنزله بالعيون

'القاعدة' تزداد خطرا.. فمن المسؤول؟

المصير المهني المجهول لمهندس تطبيق بجماعة أسرير!!!؟

رسالة الى حكام جريدة الصباح

المجازون والتقنيون الصحراويون أبناء العيون ينددون بسياسة الإقصاء والتهميش

اللهم اني قد بلغت...

الجماهير نائمة الويل لمن أيقظها!

لاشرعية للإستبداد

فوران الحليب وتغافل عين الرقيب !

قراءة في الصحف المغربية الصادرة اليوم





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرة مؤطرات ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

للراغبين في الانضمام لصفوف الدرك الملكي..هذه هي الشروط المطلوبة

منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

رسميًا: تحديد موعد كلاسيكو الذهاب بين برشلونة وريال مدريد


ترتيب مجموعات تصفيات أمم أفريقيا 2019 والمنتخبات المتأهلة

 
جمعيات
تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

كليميم:تأسيس مركز يوسف بن تاشفين للدراسات والأبحاث من أجل اللغة العربية

 
ملف الصحراء

"كوسموس إينيرجي” و”كابريكورن” تنسحبان من التنقيب بمياه الحراء الغربية "

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
السيدة الأولى الأمريكية تكسر صمتها وتكشف موقفها من اتهامات زوجها الجنسية

“المحار”أو "صرمبك" أو "بوزروك" يعالج السرطان دون آثار جانبية!

فوائد القهوة وقهوة البرتقال

 
مــن الــمــعــتــقــل

الزافزافي يتلو "وصية الوداع" ويطلب دفن جثمانه في أرض الريف

 
الوفــيــات

الشيخ الدكتور سعيد القحطاني صاحب كتاب “حصن المسلم" في ذمّة الله

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.