للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         شاب يحاول الانتحار بعد صعوده إلى أعلى لاقط بكليميم(صور)             نشرة إنذارية تحذيرية.. هكذا ستكون أحوال الطقس بالأقاليم الجنوبية نهاية الأسبوع             طانطان: العثور على رجل متوفي داخل منزله(اسم)             انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات بين المغرب و البوليزاريو دون تقارب بين الطرفين             الأمن يمنع مسيرة لأهالي جماعة اسرير تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16400 هكتار(فيديو)             انقلاب شاحنة بين امكريو وطرفاية وشللّ بالطريق لساعات             مواطنة تعتصم أمام المستشفى الإقليمي بكليميم احتجاجًا على ترك رضيعتها تصارع بين الحياة والموت(فيديو)             حظر جمع وتسويق الصدفيات بالداخلة بسبب             مافيا العقار تضرب بقوة بجماعة أسرير والساكنة تنتفض(فيديو)             بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم             طانطان: وفاة رجل بعد سقوطه من دراجته النارية             انشقاق ضباط شبح يطارد البوليساريو             صفقة القرن و التطبيع مع الكيان يفتحان النار على لحبيب المالكي             العثور على حقيبة بها اسلحة وذخيرة حية بمنزل يخلق حالة استنفار أمني             انحراف سيارة مندوب الصحة بايفني وصطدامها بحافة جبل ونجاته             وفاة حالة ثانية لسيتيني متأثراً بإصابته بطلق نارى في حادثة اطلاق النار بكليميم             تقرير عن مشاكل الثلوث بجماعة اساكا تركاوساي             قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تسفر عن مواجهات نارية             جريمة وحشية ضد المسلمين بنيوزيلندا ومقتل واصابة العشرات             العثور على هيكل عظمي بميرلفت .. والامن يحقق             الأمن يمنع مسيرة لساكنة اسرير بإقليم كليميم تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16000 هكتار            شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة            تجدد المواجهات بين الرعاة الصحراويين وسكان نواحي تيزنيت والأمن يتدخل            احتجاجات بجماعة اسرير بسبب محاولة مافيا العقار السطو على 16.000 هكتار            لحظة محاصرة واعتقال الجاني الذي روع ساكنة كليميم بالرصاص            اطلاق نار ومهاجمة الناس والشرطة بحي الكويرة بكليميم           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

الأمن يمنع مسيرة لساكنة اسرير بإقليم كليميم تطالب بفتح تحقيق في عملية سطو على 16000 هكتار


شاهد ماذا تعني الأسماء المدونة على سلاح إرهابي نيوزيلندا.. لتكشف أفكاره المتطرفة


تجدد المواجهات بين الرعاة الصحراويين وسكان نواحي تيزنيت والأمن يتدخل


احتجاجات بجماعة اسرير بسبب محاولة مافيا العقار السطو على 16.000 هكتار


لحظة محاصرة واعتقال الجاني الذي روع ساكنة كليميم بالرصاص

 
اقلام حرة

والله.. إننا نستحق حياة أفضل.. وبالإمكان ولكن؟


الصنم إِلَهًا.. والمومياء رئيسا


الغواية


رسالة مفتوحة إلى رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان


الرياض و أبو ظبي أساءتا قراءة العقلية المغربية و الابتزاز السياسي سيفشل


معاش ابن كيران وحب الظهور !


نماذج تسيء لقطاع التعليم بكلميم


هكذا علق الأكاديمي عبد الرحيم العلام على التقاعد السمين لابن كيران

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بلاغ صحفي للجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك بكليميم

تقرير عن مشاكل الثلوث بجماعة اساكا تركاوساي

بلاغ صحفي وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي بشأن التعاقد

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
جريمة وحشية ضد المسلمين بنيوزيلندا ومقتل واصابة العشرات

قرارات بوتفليقة بعدم الترشح لا تقنع الجزائريين و التظاهرات مستمرة

احتمال تنحي بوتفليقة وارد،فمن يخلفه؟ هل يقبل الشعب الجزائري بوجود الجنرالات إلى الأبد؟

والد الشاب المتوفي في سجون البوليساريو يكشف حقيقة استدراجه من اسبانيا وقتله(فيديو)

 
مختفون

البحث عن طفل مختفي


البحث عن طفل مختفي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الكذب.. مسلسل رمضاني في ليبيا
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 غشت 2011 الساعة 34 : 15


بقلم : عبد الباري عطوان


بعد سقوط مدينة طرابلس في ايدي قوات المعارضة الليبية وانهيار نظام العقيد معمر القذافي، واقتحام منزله في قاعدة العزيزية، مقر قيادته، من المفترض ان تتوقف عمليات حلف الناتو العسكرية وغاراته الجوية، ولكن ما يحدث هو العكس تماماً، فالسيدة اوانا لونجيسكي المتحدثة باسمه بشرتنا مشكورة، بأن الحلف عازم على مواصلة مهمته لحماية المدنيين مهما استغرق ذلك من وقت، واكدت ان كل هذه العمليات تتم في اطار التفويض الاممي بمقتضى قرار مجلس الامن رقم 1973.
السيدة لونجيسكي تمارس ابشع انواع الكذب والخداع، وهي تعرف ذلك، فلو كان هدف تدخل حلف الناتو العسكري في ليبيا هو حماية المدنيين فقط فلماذا عارض الحلف وقادته السياسيون، قبل العسكريين، جميع المبادرات والوساطات التي تهدف الى وقف اطلاق النار، وحقن دماء ابناء الشعب الليبي.
نفهم ان يسارع الحلف بتطبيق قرار مجلس الامن الدولي المذكور، ويفرض منطقة حظر جوي فوق مدينة بنغازي، عندما كانت دبابات العقيد القذافي تزحف نحو المدينة لارتكاب مجزرة فيها، توعد بها المهندس سيف الاسلام القذافي عبر شاشات التلفزة، وقال وهو يلوح باصبعه مهدداً 'انتظروا 48 ساعة وكل شيء سينتهي'. ولكن لماذا يواصل غاراته الجوية وعملياته العسكرية حتى بعد سقوط النظام، والاكثر من ذلك التحول الى قوات بوليس لمطاردة الزعيم الليبي المخلوع والبحث عنه بهدف اغتياله؟
صحيفة 'الديلي تلغراف' البريطانية المحافظة اكدت على صدر صفحتها الاولى يوم امس، ان بريطانيا ارسلت وحدات من قواتها الخاصة 'اس. ايه. اس' منذ اسابيع الى ليبيا، وان هذه القوات التي يرتدي عناصرها ملابس مدنية تقود عمليات البحث عن العقيد القذافي، بهدف قتله او اعتقاله.
وزير الدفاع البريطاني وليام فوكس اكد بدوره ان حلف الناتو يقدم معلومات استخبارية واستطلاعية في عمليات البحث عن القذافي، ولكن السيدة لونجيسكي تكذب مرة اخرى وتنفي ان قوات الناتو وطائراته تستهدف شخصاً بذاته، سواء كان القذافي او غيره.
لم نقرأ في قرار مجلس الامن الدولي اي اشارة، ولو غير مباشرة، الى استقدام وحدات امنية خاصة من بريطانيا او غيرها للمشاركة في عمليات بحث عن زعيم مخلوع وافراد اسرته بهدف قتلهم، فمن المفترض ان تكون هذه مسؤولية قوات المعارضة، ومن بينها وحدات عسكرية وامنية كانت تابعة لنظام الحكم السابق، ولكن كل شيء جائز هذه الايام في هذا الزمن الامريكي البشع، فقيادة حلف الناتو تتصرف وكأنها مهمة احتلال دائم، وليست تتدخل من اجل انجاز مهمة محكومة بفترة زمنية محددة.
' ' '
لم نقلل مطلقاً من خطورة العقيد معمر القذافي، حتى بعد الاطاحة به من سدة الحكم، وانهيار قدراته العسكرية، ولكنه الآن لم يعد يملك الدبابات وقواعد الصواريخ والطائرات حتى يستمر حلف الناتو وقدراته العسكرية الجبارة في التصدي له، بل اصبح انساناً مطارداً يهرب من بيت الى آخر، او يتنقل في انفاق تحت الارض، على امل ان يطيل في فترة بقائه حياً، قبل العثور عليه وقتله.
السيد مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقالي رجل طيب، نظيف اليد واللسان، هكذا يجمع من عرفوه، واكد هذه الحقيقة عندما تعهد بوضع نفسه تحت طائلة العدالة والتحقيق بشأن فترة السنوات الاربع التي قضاها في خدمة النظام المنهار كوزير عدل.
من حقنا ان نسأل السيد عبد الجليل كيف يرتكب اثماً قانونياً واضحاً وصريحاً، ويعلن عن رصد مكافأة مالية (مليوني دولار تقريباً) لمن يقتل الزعيم الليبي المخلوع، ويعطيه حصانة من اي ملاحقة جنائية له في حال اقدامه على مثل هذه الجريمة، ونقول نعم انها جريمة، يعاقب عليها القانون.
وزير العدل يجب ان يبتعد عن اي شبهة تتعلق بخرق القانون، وان ينحاز دائماً الى العدالة وقيمها، حتى لو تعلق الامر بعتاة المجرمين والارهابيين، وله قدوة ومثل فيما يجري حالياً في مصر من محاكمات عادلة وعلنية لرموز النظام المصري السابق، ابتداء من الرئيس حسني مبارك، وانتهاء بضباط قوات الامن، الملطخة اياديهم بدماء شهداء الثورة المصرية.
اذكر ان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات (الارهابي السابق) وفق التعريف الامريكي ـ الاسرائيلي، اضطر لانهاء خدمات السيد فريح ابو مدين وزير العدل في سلطته لانه ايّد قتل سماسرة يسهلون بيع الاراضي في القدس المحتلة، وبضغط من الولايات المتحدة نفسها، لان وزير العدل يجب ان لا يؤيد اي اعمال قتل خارج اطار القانون والتطبيق الكامل للعدالة.
' ' '
نحن نعيش حالياً عملية تضليل اعلامي واسع، تشارك فيها آلة اعلامية جبارة مسلحة بكل ادوات الكذب والخداع ولي عنق الحقائق، تدار من واشنطن ولندن وباريس. ومن المؤسف ان قنوات فضائية عربية انضمت بحماس الى عمليات التعتيم والخداع هذه، ولكن بطرق بدائية تذكرنا بإعلام الكتلة السوفييتية، وصحيفة 'برافدا' ايام الحرب الباردة.
اثناء حربي العراق، الاولى عام 1991، والثانية التي انتهت باحتلاله عام 2003، كانت هناك عمليات تضليل مماثلة مارستها الادارة الامريكية ببراعة، ولكن كانت لدينا منابر عربية، تفسح مجالاً للرأي الآخر ليعبر عن نفسه، وينحاز الى قضاياه الوطنية، وخاصة اثناء الحرب الثانية، وهو ما لا يحدث حالياً، نقولها وبمرارة شديدة.
لم نسمع مطلقاً من اي قناة عربية ان طائرات حلف الناتو شنت عشرين الف غارة جوية على اهداف ليبية، معظمها في مدينة طرابلس، ادت الى انهيار مقاومة انصار النظام المخلوع بالسهولة التي شاهدناها، ولم تنقل لنا هذه القنوات ومراسلوها الحربيون لقطة واحدة لبعض القتلى من انصار النظام السابق الذين اعدموا بطلقات في الرأس وهم مقيدو الايدي والارجل، او في سيارات الاسعاف.
النظام الليبي السابق الفاسد انهار ولم يأسف عليه احد، ولكن من المفترض ان يكون بديله مختلفاً كلياً من حيث احترام حقوق الانسان وحكم القانون، وتطبيق قيم العدالة على الجميع، دون استثناء، امام محاكم مستقلة في اطار نظام ديمقراطي شفاف.
من المؤسف ان ما نراه حالياً من ممارسات، سواء من قبل حلف الناتو وزعاماته الديمقراطية، او من قبل بعض المنتصرين في حرب تغيير النظام في ليبيا، لا يطمئن في هذا المضمار.
حلف الناتو، ونقولها للمرة الألف، لم يتدخل عسكرياً لتطبيق الديمقراطية والعدالة، وانما من اجل النفط والصفقات التجارية، وعقود اعادة الاعمار، والا لتدخل في اليمن والبحرين وسورية لحماية المدنيين، فالقاسم المشترك بين جميع هذه الدول ليس الديكتاتورية وغياب الحريات والكرامة الانسانية فقط، وانما غياب النفط والارصدة الضخمة في البنوك الغربية، التي تشكل كعكة ضخمة مغرية، كفيلة بتسديد نفقات الحرب وانقاذ الاقتصاد الغربي من افلاسه.



1696

0






تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



لا للتلاعب بمصير المفقودين الصحراويين

أنا رجل.. أضع المكياج ؟ وأنت امرأة ..كلماتك سحر.؟

ساستنا ... وجرعة الصراحة المطلوبة

النكتة السياسيىة

الكذب.. مسلسل رمضاني في ليبيا

بيان لتجمع المعطلين الصحراويين بالعيون

الكذب.. مسلسل رمضاني في ليبيا





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

متى يقدم المسؤولون بوكالة الماء بكليميم استقالاتهم ؟!

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
أكثر من 150 منصب شغل بالتكوين المهني

القوات المسلحة الملكية تعلن عن مباراة توظيف أكبر عدد من ضباط الصف خلال السنة الجديدة

الداخلية توجه مراسلة إلى جميع الجماعات الترابية لتحديد الأشباح وإطلق اكبر مباراة توظيف

تلاعبات رؤساء جماعات وملف الأشباح يدفعان وزير الداخلية إلى توقيف إجراء مباريات التوظيف بالجماعات

أسماء المؤطرات اللواتي قبلن لتدريس برنامج محو الامية بكليميم(لائحة)

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تسفر عن مواجهات نارية


الفرق المتأهلة لربع نهائي دوري أبطال أوروبا،وموعد القرعة

 
جمعيات
اتهامات مبطنة بالاختلاس للمكتب السابق لمؤسسة الإمام مالك بكوبنهاجن

تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

 
ملف الصحراء

انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات بين المغرب و البوليزاريو دون تقارب بين الطرفين

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
البصل والثوم للوقاية من تطور مرض السكري

احذروا الإكتئاب المبتسم ،وهذه 5 أعراض تشير إلى إصابتك بـه!

الشاي مقاوم للأمراض والشيخوخة (دراسة علمية)

 
مــن الــمــعــتــقــل

معتقل إسلامي يفارق الحياة بسبب..

 
الوفــيــات

وفاة الإطار الوادنوني "حسن باروطيل"

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يطلق خاصية "صورة داخل صورة" لمستخدمي أندرويد

واتساب يُقدم تعديلاً غريباً في ميزة حذف الرسائل

"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

 
الأكثر تعليقا
شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.