للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         وزارة الداخلية تنذر جماعات محلية امتنعت عن تنفيذ أحكام قضائية             زلزال ملكي جديد يتهدد واليا كليميم وادنون والداخلة واد الذهب             نشرة إنذارية..أمطار عاصفية بعدد من الاقاليم منها كليميم والسمارة وافني وطاطا             تعزية في وفاة والد الحقوقي الحسين شهيب             بالصور تسرب مياه من نافورة بشارع محمد السادس بكليميم تتسبب في ارتباك             الحكومة تحدد تاريخ دخول قانون التجنيد الإجباري حيز التنفيذ،ونشطاء يدعون للإحتجاج امام البرلمان             المدير الإقليمي للتعليم بكليميم يذعن للضغوط ويتراجع عن الغاء التكليفات المشبوهة             الداخلة:العثور على وادنوني متوفي في ظروف غامضة             من يحمي الفساد في جهات الصحراء الثلاث ؟             بالفيديو:وزير التجهيز والنقل اعمارة يؤكد على ربط طرفاية بجزر الكناري و إحداث..             مغربي يعتلي قائمة الاعبين العرب الأكثر مشاركة في دوري ابطال اوروبا،ومحمد صلاح يتجه نحو إزاحته             وزير العدل يوافق على تمديد اجال تقديم طلبات ضحايا انفجار الألغام             الدرك يعتقل سائق سيارة رباعية الدفع محملة بالمازوط ويصادر محتواها             فوائد القهوة وقهوة البرتقال             بالفيديو..قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع وهذه مطالبهم             وزير التجهيز عمارة يصل بوجدور لإطفاء غضب السكان من انقطاع الكهرباء لأكثر من اسبوع             وزير الداخلية يدعو رؤساء المجالس المنتخبة إلى تسوية الأحكام الصادرة ضد مجالسهم خلال ميزانية2019             بالصور:سلطات طانطان تهدم منزل دون إشعار مسبق             بلدية كليميم توفر خدمة المصادقة على الوثائق يوم السبت كذلك من 15/9إلى 20/10             كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرون مؤطرة ببرنامج محو الأمية بالمساجد             قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع            سيول واد الساقية تصل الحاجز الترابي المسمى سد بالعيون            وقفة احتجاجية:اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني بالعيون ويطالبون بترقيتهم مباشرة            مهاجر بالخارج يكشف فضيحة سد لكريمة بإفني ويفضح خروقات بكليميم ويؤكد "جهة كليميم جهة الفساد            احتراق شاحنة بمنجم بوكراع بالعيون            مرأة تتبرع بكليتها لطفلة سعاد رغم أنها لا تعرفها ومن مدينة اخرى           
إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

قدماء المحاربين والعسكرين بكليميم يحتجون بالشارع


سيول واد الساقية تصل الحاجز الترابي المسمى سد بالعيون


وقفة احتجاجية:اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني بالعيون ويطالبون بترقيتهم مباشرة


مهاجر بالخارج يكشف فضيحة سد لكريمة بإفني ويفضح خروقات بكليميم ويؤكد "جهة كليميم جهة الفساد


احتراق شاحنة بمنجم بوكراع بالعيون

 
اقلام حرة

دارجة الكتاب المدرسي… خطة إصلاح ام إفساد ممنهج!


هذه المدينة لم تعد تشبهني..


قضية الشافعي طبيب الفقراء.. في الحاجة لحماية الفاضحين للفساد


لا فِرار، كما الشعب قَرّر


إني اخترت منصتي يا وطني


رسالة ساخرة لقادة الأفارقة المجتمعين بنواكشوط …..


هل “فبركت” القنوات المغربية مشاهد جمهور موازين الكثيفة؟


العرب واللعب مع إيران

 
الصورة لها معنى

استغلال سيارة الجماعة في نقل مؤن الحفلات


مراسيم إنزال آخر علم اسباني من الصحراء سنة 1975

 
حديث الفوضى و النظام

علقوه على جدائل نخلة..

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

لقاء حصري وخاص مع رئيس مغسلة الرحمة بكليميم

 
قلم رصاص

في ذكرى مقتل عامل النظافة " أحمد نظيف "

 
بيانات وبلاغات
بلدية كليميم توفر خدمة المصادقة على الوثائق يوم السبت كذلك من 15/9إلى 20/10

الاداريون بقطاع التعليم يعتزمون مقاطعة الاجتماعات ورفض التكليفات

هام للتلاميذ وأولياءهم:الدراسة تنطلق فعليا بجميع الأسلاك يوم الأربعاء المقبل 5شتنبر

 
شكايات

مشرفي برنامج محو الأمية والتربية الغير النظامية افني يتظّلمون للديوان الملكي

 
دوليات
وزير خارجية موريتان يجتمع بسفيري المغرب والجزائر ويبلغهما موقف موريتان من قضية الصحراء

المغرب يتراجع على مؤشرات التنمية البشرية والجزائر تتصدر الترتيب مغاربيا

المغاربة يتصدرون قائمة الحراكة لسنة 2018 بستة ألاف حراك

وكالة: فرار 19 شخص من تفريتي كانت تحتجزهم البوليساريو بتهمة التهريب

 
مختفون

نداء للبحث عن مختفي من العيون


نداء للبحث عن مختفي من العيون

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

واقع قطاع الصحة بكلميم رسالة لمن يهمها الامر..
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 أبريل 2011 الساعة 17 : 21


صحراء بريس / كليميم


وجه مجموعة من الفاعلين والموظفين بقطاع الصحة والنقابيين بمدينة كليميم عبر "موقع صحراء بريس "رسالة الي وزيرة الصحة ومن يهمه أمر قطاع  صحة وهدا نص الرسالة كما توصلنا بها :

اسمحي لنا السيدة الوزيرة أن نوافيكم بهذا التقييم أو التقرير عن اوضاع القطاع الصحي بكلميم بعد  مرور أكثر من سنتين على التغييرات التي طرأت على هرم المسؤولين عليه.

سيدتي الوزيرة,

مرور أكثر من سنتين على تنصيب مسؤولين جدد على رأس القطاع الصحي بمدينة كلميم كانت كافية لنا نحن بعض موظفي القطاع و فعاليات المجتمع المدني والمتتبعين للشان المحلي بمدينة كلميم لنخرج بهدا التقييم الموضوعي والمبني على وقائع ومعطيات واقعية والبعيدة كل البعد عن الاتهامات او المغالطات غير الصائبة نتمنى ان تأخذوها بعين الإعتبار, لعل وعسى ان تصححوا مافاتكم من اخطاء جراء التعيينات الاخيرة التي عرفتها مندوبية الصحة بمدينة كلميم أسوة بباقي المدن الأخرى, والتي تبين لنا أنها ستؤثر على تطبيق برنامجكم الطموح قبل نهايته.بل مثل هذه الاخطاء قد بدأت تسبب في الحكم على برنامجكم بالفشل قبل الانتهاء من تنزيله على ارض الواقع.

لذلك ارتأينا ان نوافيكم بهذا التقييم الأولي ليكون أداة واقعية قد تساعدكم على اعادة النظر في بعض التعيينات التي وقعت على القطاع أو على الأقل لتنبهكم بما اصبح يعيشه القطاع من تردي وتقهقر جراء سلبية عمل المسؤولين الجدد لعل وعسى أن تقوموا بما يجب القيام به لتدارك ما فات.

 لذلك سينصب تقييمنا  السيدة الوزيرة على مسألتين مهمتين نحاول من خلالها ان نقربكم من عمل السادة المسؤولين الجدد على رأس مندوبية الصحة بكلميم فاليكم تفاصيل الموضوع.

المسألة الأولى:

عرف ولازال يعرف القطاع الصحي بمدينة كلميم نوع من الفوضى وعدم الجدية من طرف المسؤولين الجدد في النهوض بالقطاع والعمل على تحسين جودة الخدمات بالمدينة.إذ ترتب عن التغييرات في صفوف المسؤولين بالمدينة تراجعا كبيرا على مستوى الخدمات وتوفير اللاوازم الطبية من معدات وأدوية وأجهزة طبية وكدا تسيير الموارد البشرية التي يزخر بها القطاع سواء بالمستشفى الإقليمي الذي بات يشكو من مجموعة من النواقص والسلبيات في جل مرافقه الصحية بدون استثناء او في المراكز الصحية الحضرية والقروية بل وحتى بمصالح المندوبية.

فعلى سبيل المثال لا الحصر فمصلحة الولادة لم يعد بمقدور اي مواطن شريف ان يرافق زوجته او اية امراة كيف ماكانت طبيعة القرابة التي تجمعه بها للوضع أو الولادة بها نظرا لعدم توفر ادنى الشروط والظروف الصحية الملائمة هناك,فكثرة الأخطاء الطبية التي ينتج عنها عدد كبير من الوفيات بخصوص الأمهات والأطفال نتيجة ضعف وقلة الطاقم الطبي وشبه الطبي العامل بالمصلحة  وقلة الأسرة وكثرة الأوساخ وانعدام النظافة  وانتشار الروائح الكريهة وكثرة القطط الضالة وغيرها ,كلها عوامل لاتشرف القطاع الصحي بالمدينة اما مصلحة المستعجلات وغيرها من المصالح الاخرى فحدث ولا حرج.

أما بخصوص بعض الأطباء الاختصاصيين فمنذ تعيينهم لاوجود لاحد منهم,فمثلا الطبيب الاختصاصي في امراض الانف والحنجرة لا وجود له أبدا منذ تعيينه للعمل بالمستشفى الاقليمي.ونفس الشي بالنسبة لمصلحة طب الفحص بالصدى الايكوغرافيا فمنذ استقالة او انتقال الطبيب السابق فلا وجود للطبيب المختص .وهنا نتساءل كيف يعقل ان يحرم المرضى او الساكنة المحلية بصفة عامة من الاستفادة من طب الفحص بالصدى الذي يساعد على تشخيص الداء ومن طب الأنف والحنجرة الذي يؤدي غيابه إلى انتقال العديد من المرضى إلى مدن أخرى بعيدة لتلقي العلاج.أما طب العيون فالاطباء الموجودين يعملون خارج تعليمات الادارة ويدخلون ويخرجون وقت ماشاءوا بدون احترام لمواقيت العمل ومع ذلك فالمندوب الاقليمي الجديد لايحرك ساكنا, اما مدير المستشفى السابق فقد غلب على امره جراء معاناته مع هؤلاء الاطباء غير الطيعيين رغم مجهوداته في تسيير الأمور.بينما التزم المدير الجديد مكتبه بعد إدخال إصلاحات عليه غير مبال بأوضاع المستشفى الذي كان من الضروري أن يبدأ في إصلاح أوضاعه قبل إصلاح مكتبه وكأنما لسان حاله يقول "لهلا يقلب دوز ساعتك وامشي".

وقد بلغ إلى علمنا أن المدير السابق الذي يحظى بشعبية كبيرة عند الساكنة المحلية وكدا عند الموظفين قدم استقالته من المسؤولية  لانه لم يجد يد المساعدة من قبل المندوب الإقليمي الجديد, الذي لم يكترث ولم يبال بما وصل اليه القطاع من حالة تردي وتراجع دون تحريك ساكن.

واذا تركنا المشتشفى جانبا فحالة المراكز الصحية الحضرية والقروية لا تبشر بخير.فغياب الادوية وتردي الخدمات بها ناتج عن غياب المراقبة  والتتبع وتقديم يد المساعدة من طرف المندوب الإقليمي للاطر الصحية وتحفيزها ماديا او معنويامن خلال التعويضات التي تقسم بدون معايير  منطقية,اضافة الى بطء الاجراءات الادارية بمصالح المندوبية التي لم يعد بمقدور اي موظف الحصول على مطالبه من وثائق وغيرها في الوقت القانوني , وحتى ان اقتضى الحال الدخول الى المندوب الإقليمي ليلتمس منه تلبية طلب معين يضيع وقته في الانتظار وكأنه يريد الدخول الى باشا أو رئيس دائرة أمنية أو مسؤول آخر بإدارة غير إدارته. حيث يغلب على استقبال المندوب للموظفين والمواطنين طابع البروتوكول المخزني المستمد من ارث وزارة الداخلية في ايام زمان والذي اكل عليه الدهر وشرب ولم يعد بالتالي يساير العهد الجديد الذي دخلت اليه الادارة المغربية مند تقلد جلالة الملك محمد السادس عرش اسلافه المنعمين.كما أن المندوب لا يقوم بزيارات ميدانية لهذه المراكز ودلك أضعف الأيمان ,بحيث كتب عليه الا يغادر مكتبه الا اذا توجه الى اجتماعات بالإدارة المركزية او  إلى مقر الولاية أو تلقى استدعاء لحضور اجتماع بمقر الجماعة الحضرية أو الجهة ليجد نفسه امام وابل من الأسئلة من طرف المنتخبون الغاضبين على الواقع الصحي المحلي.وما دورة مجلس الجهة الأخيرة لشهر يناير 2011 إلا خير دليل على دلك,بحيث عرفت هده الدورة انتقادا لاذعا لقطاع الصحة بالجهة بصفة عامة والمدينة بصفة خاصة.مما حذا بالمنتخبين إلى الخروج بخلاصة نهائية هي أن قطاع الصحة غير موجود نهائيا بمدينة كلميم والجهة على حد سواء.

وقبلها عرفت دورة شهر ابريل من سنة 2010 لبلدية المدينة نفس الشيء بحيث خصصت نصف برنامجها لأزمة القطاع الصحي بالمدينة.وحينئذ لم يجد السيد المندوب مايقدمه للسادة المنتخبون من جواب عن اسئلتهم الصادمة والمحرجة إلا قوله بانه منذ مجيئه للمندوبية وهو يعمل جاهدا على محاربة القطط الضالة بمصلحة الولادة بالمستشفى الإقليمي. فكان جوابه عذرا أقبح من زلة كما يقال.فاكبر مسؤول عن القطاع بالمدينة لم يجد في جعبته من جواب الا هذه الكلمة الساقطة والدنيئة(ولمن أراد أن يتوسع في الموضوع فما عليه الا الرجوع لجريدة المساء عدد1123 الصادرة بتاريخ 1و2 مايو 2010 ).لانه من غير المقبول ادبيا وسياسيا ولا حتى اداريا ان يكون جواب السيد المندوب بهده الطريقة التي تهكم عليها الجميع والذي كان من المفترض فيه كممثل للوزيرة أن يكون جوابه يعكس انتظارات  الوزيرة أولا والساكنة المحلية ثانيا.فبرنامج العمل الذي وضعته وزارة الصحة لم يجد المندوب فيه مايجيب به عن اسئلة المنتخبون الا هذه الكلمة البريئة.

  لكن فاقد الشيء لايعطيه كما يقال, فلو كان المندوب قد قدم لقطاع الصحة شيئا جديدا ماكان سيكون جوابه بهده الطريقة التي بينت للسادة الحاضرين أن المندوب الجديد لازال في حاجة الى التكوين في مادة التواصل والتسيير الاداري لاختيار اجوبته واقناع محاوريه .

وهذا يبين أن المندوب شانه في ذلك شان العديد من المناديب ومدراء المشتشفيات العمومية وكذا رؤساء المصالح الادارية والاقتصاديةالجدد في بعض اقاليم المملكة لم يكنوا عند حسن ظنكم السيدة الوزيرة رغم حرصكم على الدفاع عن برنامج عملكم الذي أردتم من خلاله ان تصححوا بعض الإختلالات البنيوية والهيكلية التي يتخبط فيها القطاع الصحي بالمغرب بصفة عامة.

فالمتتبع للتغييرات التي وقعت في صفوف اغلبية مسؤولي القطاع يخرج بنتيجة واحدة مفادها انه قد خاب ظنكم في العديد من هؤلاء المسؤولين الجدد لذلك بات من المفروض عليكم أن تعيدوا النظر من جديد في العديد من التعيينات التي لم تكن في المستوى المطلوب من طرفكم من جهة ومن طرف الساكنة المعنية من جهة ثانية.

المسألة الثانية:

وتتعلق هذه المرة بالمشاريع والأوراش الصحية المفتوحة بالمدينة.فمما لايخفى على احد انه تم تدشين بناء مستشفى محلي بمدينة بويزكارن في إطار الزيارة الملكية للمدينة سنة 2007 وقد علمنا من مصادر مطلعة انه قدمت لجلالته آنذاك من طرفكم ورقة تقنية حول المؤسسة التي ستعزز القطاع بالمنطقة وأعطيت لجلالة الملك شروحات وافية حول المشروع وتعهدت الوزارة الوصية  باستكمال المشروع في مدة سنتين , أي على أساس أن تعطى بداية الأشغال في شهر ابريل من سنة 2008 كما جاء في الورقة التقنية للمشروع وفي شهر ابريل من سنة 2010 سيكون المشروع قد خرج الى حيز الوجود وبدأ في الاشتغال لتستفيد الساكنة من خدماته.

لكن يبدو ونحن في شهر ابريل من سنة 2011 ,أي بعد مرور سنة على الآجال التي أعطيت لصاحب الجلالة كمدة زمنية التزمت بها الوزارة الوصية في شخص المندوبية الإقليمية للصحة المكلفة بتتبع الأشغال والسهر على تنفيذها, أن المدة الزمنية المتفق عليها لانجاز المشروع قد تم تجاوزها والحالة الواقعية للأشغال الكبرى تبين انهالا زالت لم تصل بعد حتى60% من مجموع أشغال المشروع فما بالك الالتزام بإتمامه في الوقت المحدد له.

فماذا سيفعل هؤلاء غدا إذا كتب لصاحب الجلالة أن يزور الأقاليم الصحراوية ويتفقد المشاريع التي أعطى لها الانطلاقة أثناء زيارته الأخيرة وأراد الوقوف على أشغال المستشفى المحلي ببلدية بوزكارن؟. ماذا سيقولون لمعالي الوزيرة حول الآجال التي قطعتها على نفسها أمام جلالة الملك؟.

وماذا سيقولون للساكنة المحلية بعد إغلاق المستشفى العسكري ببويزكارن؟.

أين هي جدية هؤلاء في العمل خلال كل هذه المدة ؟.إذا اعتبرنا أن طبيعة هذا المشروع هي طبيعة خاصة واستثنائية نظرا لأن جلالة الملك هو من دشنه بنفسه.

فهل اذا كتب على هؤلاء أن يتباطؤوا في القيام بأعمالهم بالمندوبية يتباطؤوا كذلك في انجاز ما تعهدت بانجازه الوزيرة امام جلالة الملك.....؟.

 بالتأكيد لا ثم لا وألف لا....الأعمال التي دشنها وأعطى انطلاقتها جلالة الملك لها طبيعة خاصة و استثنائية يجب أن تِؤخذ دائما في جميع الأحوال بنوع من الجدية واليقظة الزائدة إذا أردنا أن نكون عند حسن الظن.......؟.

هذه فقط بعض الأسئلة التي تراود كل متتبع وغيور على قطاع الصحة بكلميم.وهو يتابع طريقة عمل المسؤولين الجدد بمندوبية الصحة التي تطغى عليها الارتجالية أحيانا واللامبالاة الناتجة عن انعدام الخبرة والجهل بالأمور أحيانا أخرى , مقارنة مع ما تنتظره الوزيرة منهم في تنزيل برنامجها وما ينتظره السكان من قيمة مضافة تنسيهم مرارة ما تعرضوا له بعد الطريقة الدنيئة و اللاإنسانية التي بني بها مستشفى إقليمي بل جهوي في مدينتهم. فأصبحوا يقصدون اسما بدون مسمى.

وإذا تركنا مشروع بناء المستشفى المحلي ببويزكارن واتجهنا صوب عملية توسيع المستشفى(المهزلة) الذي اقل مايقال عنه انه مهزلة ونكبة لمدينة كلميم,نقول من جديد انه منذ مصادقة المجلس الاستشاري للشؤون الصحراوية على مجموعة من الأوراش في مجال الصحة بالأقاليم الجنوبية  سنة 2007 والتزام السيدة الوزيرة بتنفيذ ماتم الاتفاق بشأنه مع الكوركاس قي نهابة سنة2008  لم يقم هؤلاء المسؤولون الجدد بأي خطوة في اتجاه بدء عملية التوسيع والإصلاح بعد مرور حوالي أكثر من سنتين على تعيينهم على رأس القطاع, مع العلم ان مصادر مطلعة من داخل المندوبية دائما تفيد بأن الاعتمادات المالية المرصودة لهذه العملية قد تم رصدها للمندوبية لكن لازالت دار لقمان على حالها.

زد على ذلك تشغيل وتجهيز المصلحتين التي تم بناءهما في عهد الإدارة السابقة بالمستشفى الإقليمي بحيث لم يتم تشغيلها إلى يومنا هذا.وقد بلغ الى علمنا نسبة الى مصادر مقربة مما يجري في دهاليز المندوبية أن المصلحتين المذكورتين لم يتم تشغيلهما لأنهما في حاجة إلى بناء ممر يربط بينهما وبين المرافق الأخرى المشتشفى.

وهنا نتساءل فهل بناء ممر بسيط لربط المصلحتين المذكورتين بمرافق المستشفى يتطلب كل هذا الوقت مع العلم ان المستشفى في حاجة ماسة لتشغيل هاتين المصلحتين نظرا لما سيلعبانه في تعزيز خدمات إضافية وتحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين .

لكن لا حياة لمن تنادي فلازلنا ننتظر متى ستشغل المصلحتين.

فما سبق ذكره من معطيات وحقائق دامغة يبين بالفعل أن المسؤولين الجدد بمدينة كلميم, المندوب الإقليمي والمقتصد الجديد (المسمى زابيلا المخطار) لم يكونوا في المستوى المطلوب منهم سواء من طرف الوزارة من جهة أولى أو من طرف السكان الذين ينتظرون الكثير من جهة ثانية او من طرف موظفي القطاع  المعنيين بما يجري من جهة ثالثة.

خلاصة القول السيدة الوزيرة نطلب منكم التدخل العاجل لتصحيح الوضع الصحي بمدينة كلميم قبل فوات الاوان لان الوضع اصبح ينذر بوقوع كارثة حقيقية بدات تطفو ملامحها عاجلا ام أجلا.وان اقتضى الحال إعادة النظر في التعيينات التي همت مناصب المسؤولية بالمدينة.فمرور أكثر من سنتين على قدوم هؤلاء لم يزد القطاع الا التراجع والتأزم فلا المندوب جاء بالجديد فيما يخص معالجة الاختلالات التي يتخبط فيها القطاع بالمدينة,ولا المقتصد ابن المدينة لم يكن في المستوى المطلوب, بحيث لم تشهد المشاريع المبرمجة في المدينة خلال السنتين الأخيرتين ولا حتى المشاريع التي كانت سارية التنفيذ خلال السنوات الماضية منذ تقلده هذا المنصب أي تقدم.

بل لامسنا وعاينا عن قرب شكاوى السادة المقاولين الذين تجمعهم بالمندوبية عقود أشغال من طريقة عمل السيد المقتصد الجديد, الذي لا يفقه الشئ الكثير في تعاطيه مع الملفات المتعلقة بالصفقات والملفات الادارية الاخرى .وقد  أكد لنا العديد من هؤلاء المقاولين بل وحتى الموظفين العاملين في مصالح المندوبية أن هناك فرقا كبيرا بين المقتصد الجديد والمقتصد السابق(المسمى ساهل محمد سالم وهو ابن المدينة كذلك).بحيث أن المقتصد السابق( أي محمد سالم) كان على ذراية تامة بطريقة العمل وكيفية التعامل مع المقاولين وكان يتميز بقدر كبير من الجدية والشفافية والصرامة في العمل.

أما المقاولون فقد صرح بعضهم بان ملفاتهم تمت تسوية الكثير منها بعد قدومه الى المدينة خلافا لما كانت عليه في زمن الإدارات السابقة ,كما أن البعض الأخر قال بأن ملفاته لم تكن تنتظر وقتا كبيرا داخل المندوبية بعد وضعها للتسوية خلال فترة تواجد المقتصد السابق. في حين قال البعض الآخر بأن العمل مع قطاع الصحة لم يعد يجدي بعد ذهاب الإدارة السابقة نظرا لما أصبح يطبع عمل الإدارة الجديدة من الروتين والإنتظارية القاتلة في التعاطي مع حقوق الغير.

لذلك فمن باب الواجب وقول الحق وبعيدا عن الانحياز لاي طرف كان ومن خلال الشهادات التي استمعنا لها من قبل هؤلاء المقاولون نؤكد لكم بناءا على ماعايناه بام اعيننا وبناء على مااستقيناه من ردود بعض الموظفين المقربين من إدارة المندوبية أن المقتصد السابق  رفقة المندوب السابق حققا مجموعة من الأمور لفائدة المندوبية والقطاع بصفة عامة.فقد عرفت الإدارة في عهدهما نوع من التنظيم والتسيير المعقلن بشهادة اغلب الموظفين المقربين من الإدارة .بالإضافة إلى قيامهما ببناء صيدلية إقليمية ساعدت على تخزين الأدوية في ظروف جيدة بعدما كانت تخزن في مكاتب المندوبية وفي شروط لا صحية.

كما قاما أيضا وهذه تحسب لهما ببناء مراب للسيارات عمل على حفظ السيارات من التلف وتجميعها في مكان واحد بعدما كانت مشتتة بين المستشفى القديم والمستشفى الجديد ومنزل السيد الميكانيكي الذي كان يفعل فيها مايشاء ويتصرف فيها بعيدا عن أنظار المسؤولين.

وختاما نقول لكم السيدة الوزيرة نحن أصحاب هذا التقرير بعضنا كفاعلين ومتتبعين للشأن الصحي المحلي وبعضنا كموظفين في القطاع المعني ان تقريرنا هذا تقدمنا به لكم في هذا الوقت لسببين:

-أولهما:أننا استبشرنا خيرا بالتغييرات التي همت قطاع الصحة بالمدينة في بداية الأمر, وكنا كلنا أمل لعل وعسى أن ينعكس هذا التغيير  بالخير على المواطنين وعلى مرد ودية القطاع الصحي بالمدينة لكن مع مرور الوقت  لم نلمس قي عمل السادة المسؤولين الجدد أي جديد من شأنه  أن يكون قيمة مضافة  للقطاع.فندمنا على هذا التغيير الذي رجع بنا وبالقطاع سنين الى الوراء.

-ثانيهما:حاولنا قدر الإمكان أن ننقل لكم تفاصيل مايدور بين السكان وموظفي القطاع بشان مايقع في القطاع الصحي بكلميم من جهة وطريقة عمل كل مسؤول على حذا من جهة ثانية.وحاولنا ان نلتقط إشارات من العديد من المعنيين والمساهمين او المتدخلين في القطاع من موظفين ومقاولين ومتتبعين إلى جانب معطيات حقيقية حاولنا سردها عليكم في هذا التقييم او التقرير.والتي تؤكد لنا ولكم أن المسؤولون الجدد بمندوبية الصحة بكلميم وبعد مرور هذه المدة الزمنية من قيادتهم سفينة القطاع لازالوا ارتجاليين في عملهم.وبالتالي لم يضع بعد أرجلهم على السكة الصحيحة مما يعني أنهم يسيرون في واد ومشاكل القطاع لا تزال في واد آخر. فخلصنا الى نتيجة أساسية وهي أن العلة لا تكمن في البرامج بل تكمن في الأشخاص الذين كلفتموهم بتنزيلها على أرض الواقع.

وبإمكانكم إرسال لجنة إلى عين المكان للجلوس مع الموظفين والمعنيين للتأكد من صحة هذه المعطيات. فاللهم اشهد أننا قد بلغنا لكم  ما يجري في الواقع لتدارك ما فات لعلكم تجنبون القطاع ما  لا تحمد عقباه وانتم أصحاب القرار فلكم واسع النظر.

التوقيعات

عن مجموعة من الفاعلين والموظفين بالقطاع والنقابيين بمدينة كلميم.



5932

30






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- مغالطات

Paramedical

اللوبي القديم هو سبب بعض الثغرات لكن يتم تطهير مصالح الصحة منهم شيئا فشيئا.بخصوص مستشفى بويزكارن فالاتقان لا بد من الوقت الكافي لا زرب على صلاح.حتى لا يتكرر ما وقع في مستشفى كلميم بعد بنائه.

في 09 أبريل 2011 الساعة 09 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- لماذا هذه المغالطات

النقابة الوطنية للصحة العمومية فرع كليميم


لقد شد أنتباهنا نحن مناضلي ومخرطي النقابة الوطنية للصحة العمومية فرع كلميم هذه الأكاذيب المنشورة والتي تأكد النية البغيضة لللوبي القديم من أجل الإصياد في الماء العكر نتيجة ماقاموا به من أعمال النهب وتغليب المصلحة الشخصية على حساب مصالح المواطنين والمرضى.
وإذ نأكد أن قطاع الصحة حاليا يعرف تطورا ملموسا من خلال الجهد الذي يقدمه أطر وموظفي مندوبية وزارة الصحة بإقليم كلميم بعد القطيعة مع ناهبي المال العام والتوجه نحو الرفع من الخدمات الصحية.
ولعل ما نشر لايشكل إلا مغالطات لبعض أزلام اللوبي القديم للعودة إلى نهب المال العام.

في 10 أبريل 2011 الساعة 52 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- بيان حقيقة

الإتحاد المغربي للشغل الجامعة الوطنية للصحة فرع

بعد إطلاعنا على ما نشر بجريدتكم الإلكترونية المحترمة، وبعد دراسة كافة هذه المعطيات ومن خلال الإطلاع على كافة المغالطات والأكاذيب المسوقة في المقال بشكل يبين الحقد والحسد الدفينين لأطر قطاع الصحة من قبل بعض المنتسبين لمندوبية وزارة الصحة بإقليم كلميم،نأكد للرأي العام الوطني والجهوي والمحلي مايلي :
1 تبرأنا كنقابة من كل مانشر وكتب من أكاذيب وإشاعات
2 شجبنا لمثل هذه المغالطات والتي تهدف إلى التشويه والمس بأعراض المرضى والموظفين بالقطاع
3دعمنا لجميع المجهودات المبذولة للرفع من مستوى قطاع الصحة حتى يستجيب لإنتظارات المواطنين
وعاشت الجامعة الوطنية للصحة فرع كلميم

في 10 أبريل 2011 الساعة 06 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- بيان حقيقة

الإتحاد العام للشغالين بالمغرب الجامعة الوطنية لل

بعد علمنا بما نشر بجريدة صحراء بريس الإلكترونية ، وبعد الإطلاع على كل ما أدرج من أخبار أو معلومات أو معطيات نعلن لكافة موظفي وأطر قطاع الصحة وللرأي العام الوطني والجهوي والمحلي مايلي :
1 تبرأنا التام من كل مانشر بهذا المقال من إتهامات وأكاذيب نسبت إلى نقابيي وموظفي قطاع الصحة بإقليم كلميم.
2 إن كل ما نشر ليس إلا تصفية لحسابات شخصية نتيجة التهميش الذي يتعرض له بعض الأشخاص نتيجة لسوء التدبير والتسيير
دعوتنا للسيدة الوزيرة إلى الزيادة في دعم قطاع الصحة بالإقليم
3 وقوفنا التام إلى جانب كل موظفي قطاع الصحة بالإقليم

في 10 أبريل 2011 الساعة 02 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- اكاديب ومغالطات عوينات البكة

فاعل مدني

السلام عليكم اولا لعل قارئ هذه المزاعيم والمغالطات والاكاديب يتبادر الى دهنه اولا انها مسالة تصفية حسابات شخصية ومهنية يقوم بها المقتصد السابق والمعروف على مستوى قطاع الصحة بغبائه الشديد وتاريخه النير مع المقاولات واصحاب المشاريع ورائحته التي تزكم الانوف بهذا القطاع واخر قصصه استمعت اليها من طرف احد المقاولين في صفقة الحواسيب مع النوى والمندوب السابق حيث تم تغيير الهيكل الكاركاس للحواسيب على انها جديدة فانا كمتتبع للشان المحلي ارى تقدما في مجال الصحة بكلميم ولهذا فان المجتمع المدني يتبرأ مما جاء في هذا المقال من مغالطات واكاذيب لااساس لها من الصحة,ومن هذا المنبر نطالب السيدة الوزيرة بارسال لجنة للافتحاص في خروقات واختلاسات المندوب السابق ومقتصده السابق وشكراونحن مستعدون للادلاء بشهادتنا امام الله وامام اللجنة

في 10 أبريل 2011 الساعة 34 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- حقيقة الصحة العمومية بمدينة كلميم

مواطن بمدينة كلميم

قبل عشرة أيام توجهت في الصباح الباكر على الساعة الثامنة صباحا بعد ان قضيت ليلة سوداء أعاني عانيت فيها من الام جد حادة بصدري في جهة القلب إلى المستشفى الإقليمي بمدينة كلميم بإعتباره يضم مصلحة المستعجلات وبعد أن إنتظرت طويلا لم أحض بمقابلة الطبيب الدي إكتفى بسؤالي عبر الممر الدي كنت أنتظر فيه دوري للإستشفاء وهدا ما دار بيني وبينه :
الطبيب : اش عندك
أنا المريض : ضارني صدري وبزاف جهة ديال القلب ومزيرني بزاف ادكتور...
يقاطعني الطبيب : ماعندنا مانديرو ليك ماعنداش طبب ديال القلب .
ويغادر الطبيب ورغم دلك ظللت أنتظر لعله يشفق من حالي وبعد ساعة من الزمن تقريبا عاد الطبيب وقال لي : اشنو عندك
أنا المريض :ضارني صدري وبزاف جهة ديال القلب ومزيرني بزاف ادكتور...ويقاطعني الطبيب : سير حدا أوطيل سلام وسول تما على الطبيبة ديال القلب ثم غادر
بعدها توجهت إلى مصلحة المساعدة الإجتماعية التي إنتظرت على بابها الكثير من الوقت ليس في إنتظار دوري بل في إنتظار حظرتها إنهاء  ( الجماعة مع شي موظفات فلاكيس )  (إلا كدبتوني سيرو سولو داك الحارس عند داك الكولوار اللي كايدخل للمكاتب أنا هو الشاب مول التيشورت الأحمر . وبعدها خرجت من المستشفى متوجها لمندوبية الصحة التي لم أجد بها حتى مصلحة إسمها مصلحة الشكايات ليوجهنا أحد الموظفين إلى مكتب المندوب وهده المرة لم أنتظر الكثير سوى 30 دقيقة لأدخل عند كاتبة المندوب التي إستقبلتني بإحترام يليق بالموظف بقطاع الصحة سألتها هل يمكنني أن أضع شكاية رغم علمي مسبقا بأن شكايتي ستلقى في المساء مع الأزبال أجابتني بكل إحترام بالطبع وأعلمتني بالإجراءات التي يجب أن أقوم بها وسألتني أيضا عن موضوع الشكاية فحكيت لها ما تعرضت له من اللامبالات في المستشفى فحاولت مساعدتي بإجراء مكالمة هاتفية للمستشفى فأجابوها بأن المستشفى لا يوجد فيه طبيب القلب مع العلم أنني لو كنت متأكدا أني مريض بالقلب تحديدا لما توجهت للمستشفى بل سأتوجه للصيدلية مباشرة وأبدت الكاتبة إستعدادها لمساعدتي بأي طريقة ولو كلفها دلك الدهاب معي  ( مشكورة والله جازاك الله بخير لولاك لفتحت إعتصام أمام الستشفى إحتجاجا على اللامبالاة التي تعرضت لها من الطبيب وكدلك على عدم توفر مستشفى إقليمي من حجم إقليم كلميم على طبيب قلب لكن كلماتك أتلجت صدري وأكدت لي أن هناك أطر فعلا تكرس دوره لخدمة المواطن فتحية لك  ) المهم أنا بصفتي مواطن مغربي بمدينة كلميم أطالب ماشي الوزيرة لأنه هدا الوزيرة ستسقط هي وحكومتها الفاسدة أطالب القواعد الحية في قطاع الصحة بفضح التجاوزات اللاقانونية لبعض مافيات الصحة بالإقليم بالملموس لوسائل الإعلام وإبراز كل النقاط الضعيفة ومكامن النقص الدي يعانيه القطاع وأرجو أن يكون هدا نابع أولا عن وطنيتكم وثانيا عن غيرتكم على القطاع الدي تنتمون له لأن بعض البيروقراطيين النقابيين بحال هادو اللي كاتبين فوقي هدا التعاليق لايهمهم مصلحة لا القطاع ولا العاملين به ولا المواطن كل مايهمهم هو مصالحهم الشخصية لا غير فاعلمو أن زمن الزعامات بااااااح هدا زمن القواعد_________ شاب مغربي مول التيشورت الأحمر

في 11 أبريل 2011 الساعة 53 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- TRES BIEN

WADNOUNI

je suis d'accord avec le contenu de cet article,car le secteur de la santé à la ville de guelmim souffre boueaups de problèmes et de dysfonctionnements soit au niveau de la gestion soit au niveau de la qualité de service à fournit aux habitants de la province.alors il ne faut jamais critiqué les choses pour la plaisir de critique.il faut prendre les choses dans son cotexte général

en fin je dis bravo pour les écrivains de cet article

في 11 أبريل 2011 الساعة 29 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


8- وذكر المقتصد القديم

مواطن كلميمي


الله يعطينا وجهك ، عليك أن تستحي من أفعالك ومن أخلاقك والحمدلله أن الوزيرة أعفتك قبل أن تضيف الفيلا إلى سيارة المرسيديس

في 11 أبريل 2011 الساعة 57 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


9- مستوصف بشارع المسيرة

سالم بن

طبيب ح يهين المرضى و يعتدي عليهم ولايحضر الا متاخرا و داجاء حضر يغلق عليه مكتبه ويرفض استقبال المرضى يتعامل معهم بانتقائية وممرضة اسمها خ تتصرف و كان المستوصف ملكها

في 11 أبريل 2011 الساعة 11 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


10- لا حياة لمن تنادي

kolombiya guelmim

أتمنى ان تصل هذه الرسالة الى وزيرة الصحة رغم اني على يقين انها لن تحرك ساكنا فهناك امور تشغل بال وزيرة الصحة اهم من صحة ابناء كلميم باب الصحراء ..امور خطيرة كتقليم اضافرها و زيارة الكوافورة.. الله احسن عوان الوزيرة ديالنا السمينة ياسمنة .

في 12 أبريل 2011 الساعة 29 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


11- الل اغنينا عنهم

مواطن مغلوب على امره

اه ثم اه انتم تتكلمون عن الصحة في المغرب وبالاحرى في كلميم .... اين اهلها ... والله انهم مجمومعة من الانتهازيين المفسدين الشفارة من صغيرهم الى كبيرهم من تحت لفوووووووق .لي تجربة خيبة معهم ... غير الله اغنينا عنهم.
اطباء المستعجلات لايحملون الا الاسم
قسم الجراحة مشكيلة معه لقد اكتشفت اخيرا ما وقع لي معهم فبعد ان حل احد الاصدقاء لاجراء عملية جراحية لاستاصال المرارة ولما ثم ادخاله طلب منا ان نحضر بعض المواد الطبية الغالية الثمن ومن مكان معين "البارة الفلانية" وبعد احضارهذه المواد وجدنا الصديق قد انهو عمليته والسؤال المطروح ما مصير تلك المواد التي تسلمها هذا القسم ؟ بعد بحث في الموضوع علمت ان هذا الطاقم يتعامل مع اصحاب الصيدليات والبارات فيعيدون اليهم تلك المعدات مقابل استخلاص نسب معينة .وهذا العمل قيل لي ان في المستشفى العسكري ايضايتعاملون مع المرضى بنفس الطريقة .. الله اغنينا عنهم..

في 13 أبريل 2011 الساعة 23 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


12- شهادة لله

المراكشي

أتمنى ان تصل هذه الشهادة الى هؤولاء اناس الثقة والمسؤولية وزيرة الصحة والحمدلله لايخفى عليها اي شيىء
فمند تعيين المندوب الإقليمي سي مصطفى برك الله في عمره و كثر في امثاله و كدلك سي المختار المقتصد الجديدوالطبيبة فدوى كلليسوا كالدين شغلواهده المناصب سابقا.
الى من يهمه الامر.
عليك أن تستحي من أفعالك ومن أخلاقك عندما كنت مسؤولا.
نشرتك هده ليست إلا تصفية لحسابات شخصية نتيجة التهميش الذي تعرضت له.
أن قطاع الصحة حاليا يعرف تطورا ملموسا من خلال الجهد الذي يقدمهالمندوب الإقليمي وجميع أطر وموظفي الصحة دوى النوايا الحسنة.
في اول مرة نرى مسؤولا كالمندوب الإقليمي رفقةطاقما صحيايتسلقون جبال وعرة كمنطقة افركط.تكليت .تركا وخضير وتازونت و.....ايام العطل الاسبوعية للقيام بحملات صحية للمواطنين .
ان المسؤولين الجدد بمندوبية الصحةبكلميم ابواب مكاتبهم مفتوحة للجميع من جمعيات و ممثل السكان بدون تمييز والله شاهد عبى دلك
انما ماجاء في هذا المقال من مغالطات واكاذيب لااساس لها من الصحة.

في 14 أبريل 2011 الساعة 02 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


13- وللله في خلقه أقوال

معطل مضرب

السلام عليكم ورحمة الله
تحية إجلال وإحترام لكل أحرار مدينة كليميم
لايهمني أن أتكلم عن قطاع الصحة وما يعرفه من مشاكل،وصحيح أنه قطاع فاسد كفساد ثلة من أهله وليس كل أهله.
وهذه الحقيقة هي البادية للعيان بمدينة كليميم،لكن أثار إنتباهي طريقة صياغة وكتابة المقال وكيف بدأ أصحابه الحديث إلى أن إنتهوا إلى سرد بطولات مسؤولين سابقين وأحسن مايمكن أن يوصفوا به هو الفساد بأم أعينه.
لماذا ذكر الأسماء؟ وماذا سيستفيذ المريض من مرآب السيارات وإن كان محرر المقال قد إعتبره حسنة تحسب له وهوالذي صرخ في وجه عجوز  (مقربة منه ) بالقول: (منت عمي في الدار ماشي في الخدمة أنا ماكنعرف حتى شي حد هنا، هذا هو سي "الساهل"  ) هذاهوالذي يتبجح بإسمنا كمجتمع مدني بحثا عن الأضواءهو وأمثاله الوصوليون في الصحة بالمدينة.
أنا لاأريد ان أدافع عن أحدولكن شد إنتباهي ذكر الأسماء لأزيد القول:يا أبناء كليميم توحدوا للضغط من أجل إصلاح مستشفى كليميم ومساءلة ناهبيه وسارقي الأمل منا ومن مرضانا.

في 15 أبريل 2011 الساعة 54 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


14- الحقيقة الضائعة

نقابي كلميمي

دعوتي إلى كل الأطر الغيورة على قطاع الصحة تقديم كل الخدمات الصحية لمرضى ومستضعفي المدينة الذين هم في حاجة إلى أبناء هذه المدينة.
ودعوتي إلى السيدة الوزيرة الإنتباه إلى اكاذيب وخزعبلات السيد الساهل وألا تترك الفرصة للطاغية صاحب البطولات والصولات والجولات في التخربيق والنهب.

في 15 أبريل 2011 الساعة 30 : 01

أبلغ عن تعليق غير لائق


15- قطاع الصحة الى اين

فاطمة

مايعرفه القطاع الصحي بجهة كلميم بل وكافة الجهات التلاث له مأسي خاصة غير مأسي الشمال ,ويدمع له القلب عند معرفةعدد الضحايا الكثر كل الساقطين يوم من نساء واجنة وضحايا الاخطاء و الاهمال .
كيف لا والصحراء بصفة عامة اصبحت غرفة العقاب للفاسدين من رجال السلطة بالمغرب النافع,فحتى الملك عندما يعاقب احد الفاسدين ينقله الي الصحراء في دلالة واضحة ان النظام نفسه يعترف بالطبقية الترابية بين النافعة والغير النافعة وبالتالي ماذايتوقع عاهل البلاد من مسؤول فاسد تبث تورطه مسبقا
اليوس اقل فعل لعقاب ناهبي المال العام والتقة والقسم هو الاعفاء والمحاسبة وليس النقل ؟
اليس النقل كتكريس لسياسة اللاعقاب وبالتالي استمرار النهب واستنزاف خيرات الشعب وبالتالي تذني مستوى الخدمات عموما وفي الصحة خصوصا ؟؟
اليس مانره من سياسات تشجيعية للصوص المال العام لدليل على ان لاشئ تغيير؟؟؟استمرار تدهور الخدمات الصحية في ظل صمت الجهات المسؤولة لوضع حد لمعاناة المواطنين الذين يقصدون مستشفى كلميم ومراكز صحية بالمدينة لتلقي العلاج. ومن بين هاته الاختلالات التي يعرفها قطاع الصحة بالمدينة وجود نقص مهول في المواد والآلات وفي عدد الممرضين والممرضات والأطباء الاختصاصيين، وتحدثت عن تفشي مظاهر سلبية تسيء إلى مهنة الطب خاصة بأقسام الجراحة والولادة والأطفال التي يتعرض فيها المرضى لظاهرة الابتزازو الضغط وتاخير و الرشوة ولهدا فعلى الفعاليات الحقوقيةو الجمعيات المدنية المطالبة من جهات المسؤولة خاصة وزارة الصحة بضرورة التحقيق في حجمالخروقات التي يشهدها هدا القطاع إضافة إلى غياب مجموعة من الأطباء و غياب الشفافية في التسييرو الادارة مما ساعد على الفساد الاداري و المالي ونفس الاختلالات و عموما الاختلالات يعرفها كل مواطني المدينة والضرورةهي من تجعلهم يدهبوا للعلاج بالمستشفى او اي مستوصف فضلا عن الوقت الدي يتطلبه مع ضعف العلاج واليته واسلوب الابتزاز

في 15 أبريل 2011 الساعة 09 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


16- ماجور المركز الصحي التواغيل

ولد التواغيل


لم يكن أحد يتوقع أن تكون مؤسسة صحية تابعة لوزارة الصحة خارجة عن كل المعايير ويجازى المريض فيها كما يجازى الصرصار بالجري ورائه حتى ينجو بجلده من حذاء صاحب المنزل أو غير ذلك.
لم نكن نحن أبناء مدينة كلميم حي التواغيل بالتحديد نتوقع أن نجازى بشخص له تاريخ أسود مع النهب وسرقة الأمل من المرضى والذين أقل مايوصفون به هو أنتمائهم إلى الدرك الأسفل من الفقراء إن كان في الفقر سلالم أو درجات.
إننا لانستحق أن نجازى بممرض "ماجور المركز الصحي التواغيل" بنى مستقبله وسكنه من جيوب المرضى ، والتاريخ قد دون له كافة صولاته وجولاته وبطولاته في النهب وكيف باع أمل سكان حيه بشارع الجديد عندما منحوه ثقتهم في المجلس البلدي آنذاك.
لقد بات ممرض المركز الصحي بالتواغيل مثلا يحتدى به في التنميق والزويق على المرضى ليقنعهم بعدم وجود الأنسولين بدعوى أن المندوبية لم توفر له هذا الدواء دون ان يستحي من نفسه حين يتسلم مقابل الأنسولين لكل من يدفع الإتاوة.
إننا ننشادكم السيدة الوزيرة إلى التدخل بشكل إستعجالي لوضع حد لهذا الممرض الماجور وإحداث القطيعة مع مثل هذا النموذج الذي يسرق أمل مرضى السكري ويسرق الوطنية من أبناء كلميم خاصة ونحن نعلم بالحجة والدليل عدم قدرة المندوب على حل اللوبي الذي يتحكم في دواليب الصحة والذي لايمثل هذا الماجور إلا نقطة في بحر تتلاطم أمواج الفساد فيه.
ومن باب الإخبار نود أن نوجه عنايتكم إلى حراكنا الذي سيكون هو الفيصل بيننا وبين مثل هذه السلوكات.
نتوجه بالشكر الجزيل إلا كافة الإخوة والأخوات في Sahara press الذين منحونا هذه البوابة لفضح المفسدين بإقليم كليميم.


في 16 أبريل 2011 الساعة 26 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


17- التحرك الشعبي سبيل كل الاصلاحات

البشير

إن الواقع المزري الذي وصلت إليه المستشفيات عمومابالمغرب و بإقليم كلميم بصفة خاصة جاء نتيجة التهميش الممنهج للمخزن للقطاع الصحي العمومي ،وذلك من أجل إرغام المواطنين إلى اللجوء إلى القطاع الخصوصي ولان المواطنين اصبحوا مزعجين واخر اهتمامات الانظمة العربية ومسؤوليه الفاسدين ،فتردي وضع هذه المستشفيات والزبونية والرشوة المنتشرةبها ناهيك عن ضعف مستوى الخدمات الاستشفائية والاكتظاظ الكبير داخل هذه الأماكن كل هذا يجعل المواطن يهرب باتجاه المصحات الخصوصية خاصة الذي يتوفر على دخل قار ،لكي ينجو بنفسه من المخاطر والآلام التي ستهدده في حالة إجرائه العملية في مثل هذه المستشفيات التي يطلق عليها المواطنون اسم المجازر.

لأنه كم من مواطن أجريت له عملية وبعدها يفاجأ بأن العملية لم تجرى له ،حيث يكتفي الطبيب الجراح بفتح جلد بطنه ثم يقوم بخياطته لا أقل من ذلك ولا أكثر، وهذه واقعة حقيقية وقعت لشاب حيث تم إحضاره إلى مستشفى الحسن الثاني بأكادير ليلا ،فقام الطبيب بإجراء عملية مزيفة للشاب حيث قام بفتح جزء من بطن الشاب ثم قام بخياطته دون أن يقوم باستئصال كيس المرارة الذي أنفجر وتسبب في معاناة الشاب ،بعد هذه العملية تدهورت صحة الشاب فتم نقله هذه المرة إلى مصحة خاصة ليخبرهم الطبيب بأنه لم تجري له أية عملية من قبل ، فالشيء الذي قام به الدكتور الأول هو أنه فتح الجلد الفوقي لبطن الشاب وعمل على خياطته بدون أن يقوم باستئصال كيس المرارة،وما أكثر مثل هذه الحوادث في المستشفيات العمومية بالمغرب كترك قطعة قماش او حتى مقس او خيط او حقن مريض بحقنة قاتلة دون مراعاة مناعته او حساسية المريض لبعض الادوية ومن هده الامثلةما لا يسمح الوقت بذكرها كلهابل بعضها لا يمكن تخيلها او تخيل ان يرتكبها طبيب متمرن فضلا عن اخصائي في التطبيب و الجراحة .



في ظل هذا الوضع المتردي للقطاع الصحي بالمغرب كباقي القطاعات الأخرى يستدعي من مكونات الشعب كل في منطقته او مدينته او قريته التحرك للاحتجاج وعدم الاكتفاء بالتفرج والانتظار فادا وقعت كارثة لشخص او خطئ تقوم احتجاجات وقتية لا تغيير من الوضع شئ وعلى المواطنين ان يفهموا جيدا ان الحقوق توخد ولا تعطى ،فالمخزن وممثليه كالحيوان الفاسد يجب الضغط عليه ،فهو إذا تركناه فإنهم يفسدون في الأرض ولا يصلحون ولا يمكن أن ننتظر منهم شيئا يذكر، فكل ما يرفعونه من شعارات الإصلاح والتغيير ما هي إلا كذب ونفاقعلى الشعب ،نفاق على نفاق وكل همهم هو مصالحهم الشخصيةأما مصالح الشعب فلا شأن لهم بها، و ينطبق عليهم قوله تعالى :" وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون  ( 11  ) ألا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون ".



في 19 أبريل 2011 الساعة 41 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


18- واقع مرير ولكن من المسؤول.

خديجتو المهري

إن الواقع المزري الذي وصلت إليه المستشفيات عمومابالمغرب و بإقليم كلميم بصفة خاصة جاء نتيجة التهميش الممنهج للمخزن للقطاع الصحي العمومي ،وذلك من أجل إرغام المواطنين إلى اللجوء إلى القطاع الخصوصي ولان المواطنين اصبحوا مزعجين واخر اهتمامات الانظمة العربية ومسؤوليه الفاسدين ،فتردي وضع هذه المستشفيات والزبونية والرشوة المنتشرةبها ناهيك عن ضعف مستوى الخدمات الاستشفائية والاكتظاظ الكبير داخل هذه الأماكن كل هذا يجعل المواطن يهرب باتجاه المصحات الخصوصية خاصة الذي يتوفر على دخل قار ،لكي ينجو بنفسه من المخاطر والآلام التي ستهدده في حالة إجرائه العملية في مثل هذه المستشفيات التي يطلق عليها المواطنون اسم المجازر.

لأنه كم من مواطن أجريت له عملية وبعدها يفاجأ بأن العملية لم تجرى له ،حيث يكتفي الطبيب الجراح بفتح جلد بطنه ثم يقوم بخياطته لا أقل من ذلك ولا أكثر، وهذه واقعة حقيقية وقعت لشاب حيث تم إحضاره إلى مستشفى الحسن الثاني بأكادير ليلا ،فقام الطبيب بإجراء عملية مزيفة للشاب حيث قام بفتح جزء من بطن الشاب ثم قام بخياطته دون أن يقوم باستئصال كيس المرارة الذي أنفجر وتسبب في معاناة الشاب ،بعد هذه العملية تدهورت صحة الشاب فتم نقله هذه المرة إلى مصحة خاصة ليخبرهم الطبيب بأنه لم تجري له أية عملية من قبل ، فالشيء الذي قام به الدكتور الأول هو أنه فتح الجلد الفوقي لبطن الشاب وعمل على خياطته بدون أن يقوم باستئصال كيس المرارة،وما أكثر مثل هذه الحوادث في المستشفيات العمومية بالمغرب كترك قطعة قماش او حتى مقس او خيط او حقن مريض بحقنة قاتلة دون مراعاة مناعته او حساسية المريض لبعض الادوية ومن هده الامثلةما لا يسمح الوقت بذكرها كلهابل بعضها لا يمكن تخيلها او تخيل ان يرتكبها طبيب متمرن فضلا عن اخصائي في التطبيب و الجراحة .



في ظل هذا الوضع المتردي للقطاع الصحي بالمغرب كباقي القطاعات الأخرى يستدعي من مكونات الشعب كل في منطقته او مدينته او قريته التحرك للاحتجاج وعدم الاكتفاء بالتفرج والانتظار فادا وقعت كارثة لشخص او خطئ تقوم احتجاجات وقتية لا تغيير من الوضع شئ وعلى المواطنين ان يفهموا جيدا ان الحقوق توخد ولا تعطى ،فالمخزن وممثليه كالحيوان الفاسد يجب الضغط عليه ،فهو إذا تركناه فإنهم يفسدون في الأرض ولا يصلحون ولا يمكن أن ننتظر منهم شيئا يذكر، فكل ما يرفعونه من شعارات الإصلاح والتغيير ما هي إلا كذب ونفاقعلى الشعب ،نفاق على نفاق وكل همهم هو مصالحهم الشخصيةأما مصالح الشعب فلا شأن لهم بها، و ينطبق عليهم قوله تعالى :" وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون  ( 11  ) ألا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون ".



في 19 أبريل 2011 الساعة 46 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


19- اليات الاصلاح محورها الشعب

مالمنين

في ضل غياب السؤولية والاهمال المقصود والمبالاة بمعاناة الفقراء ودوي المداخيل الضعيفة و المتوسطة لا يهم مسؤوليين في الادارات لامركزية والاقليمية سواء نهب المال العام اما المشاريع التنموية التي يستفيد منها الشعب ففي خبر كان ليست كان الفرنسية ولكن المغربية فاغلب المراكز الصحية سواء الحضرية او القروية ليس لها الا الاسم لاتتوفر على تجهيزات الطبية والعلاجية اما الادوية فاخر ما يحلم به المرضى والمصابين رغم الميزانيات التي تصرف دون نتيجة تدكر والماحظ عموما ان الانظمة العربية اخر انشغالاتها هو الانسان العربي و الاهتمام بصحته وراحته النفسية و العلاجية هدا الواقع المزري الذي وصلت إليه المستشفيات و الراكز الصحية يطرح اكثر من تساؤل حول اليات اشتغالها وشروط انشاءها ومادا نريد بقطاع الصحة هل نحن بصدد قطاع غرضه اجتماعي يجعل الاهتمام بحة المواطن باعتبار المحرك الاساسي للاقتصاد ومع ما يستلزم من مقاطعة مع كل اشكال التسيير السابقة والتي لم تجلب سوى التخلف والفساد في كل القطاعات الخدماتية وعلى نظام عموما يرسخ في اليات التسيير والمراقبة و الحاسبة والتنمية مع كل المقولات السلبية كامغرب النافع و غير النافع وغياب المحاسبة واستغلال النفود والاختلاس المالي وغيرها من سلبيات التسيير و التدبير و عموماما يعرفه قطاع الصحة عموما و بإقليم كلميم بصفة خاصة جاء نتيجة التهميش الممنهج للدولة و مسؤوليهاللقطاع الصحي العمومي وغيرها من القطاعات الاجتماعية ولعل الغرض من هدا كله هو لأجل إرغام المواطنين إلى اللجوء إلى القطاع الخصوصي ولان المواطنين اصبحوا مزعجين واخر اهتمامات الانظمة العربية ومسؤوليه الفاسدين ،فتردي وضع هذه المستشفيات والزبونية والرشوة المنتشرةبها ناهيك عن ضعف مستوى الخدمات الاستشفائية والاكتظاظ الكبير داخل هذه الأماكن كل هذا يجعل المواطن يهرب باتجاه المصحات الخصوصية خاصة الذي يتوفر على دخل قار ،لكي ينجو بنفسه من المخاطر والآلام التي ستهدده في حالة إجرائه العملية في مثل هذه المستشفيات التي يطلق عليها المواطنون اسم المجازر.

فكم من مواطن أجريت له عملية وبعدها يفاجأ بأن عضو من جسمه سرق منه واخيانا لا تجرى له اية عملية او يرتكب خطئ طبي يزيد من المه ومعاناته وما أكثر مثل هذه الحوادث في المستشفيات العمومية بالمغرب كترك قطعة قماش او حتى مقص او خيطاو اختفاء جنين او وليد او لغلط في نوعه او تسلمه لغير اهله او حقن مريض بحقنة قاتلة دون مراعاة مناعته او حساسية المريض لبعض الادوية ومن هده الامثلةما لا يسمح الوقت بذكرها كلهابل بعضها لا يمكن تخيلها او تخيل ان يرتكبها طبيب متمرن فضلا عن اخصائي في التطبيب و الجراحة .

وفي ظل هذا الوضع المتردي للقطاع الصحي بالمغرب كباقي القطاعات الأخرى يستدعي من مكونات الشعب كل في منطقته او مدينته او قريته التحرك للاحتجاج وعدم الاكتفاء بالتفرج والانتظار فادا وقعت كارثة لشخص او خطئ تقوم احتجاجات وقتية لا تغيير من الوضع شئ وعلى المواطنين ان يفهموا جيدا ان الحقوق توخد ولا تعطى ،فالسلطة وممثليها كالحيوان المفترس الفاسد يجب الضغط عليه و مواجهته ،فهو إذا تركناه بحرية فإنهم هؤلاء المسؤولون يفسدون في الأرض ولا يصلحون ولا يمكن أن ننتظر منهم شيئا يذكر، فكل ما يرفعونه من شعارات الإصلاح والتغيير ما هي إلا كذب ونفاق على الشعب ،نفاق على نفاق وكل همهم هو مصالحهم الشخصيةأما مصالح الشعب فلا شأن لهم بها،

في 19 أبريل 2011 الساعة 57 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


20- لاحول ولافوة الا بالله

متتبع

ماجاء به المقال يعتبر جزءا من الكل وما خفي اعظم.في الحقيقة المطلوب من سكان مدبنة كلميم هو التصدي والوقوف امام كل التلاعبات التي تمس بمصالح المواطنين وبالخصوص مجال الصحة.فهناك تهاون كبير من قبل المسؤولين عن القطاع.وتحية لكل من يملك الجراة عن الكلام عن مثل هذا التقصير الدي بات قطاع الصحةبمدينة كلميم مسرحا له منذ عقود من الزمن.

في 19 أبريل 2011 الساعة 46 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


21- واقع الصحة في الميزان

سلامى المعطي

من اجل مستشفى محلي مستقل ومتعدد الاختصاصات وقسم مستعجلات مجهز بالنظر إلى افتقار مدينةتمثل الجهة يبلغ تعداد سكانها يفوق 180000 نسمة لمستغجلات ومركز استشفائي في المستوى يقي الساكنة عناء الانتقال إلى مدينة اكادير للعلاج  ) ، ويجنبهم كافة المشقات والمعاناة التي يتجشمها المرضى و يقاسونها من التصرفات اللا نسانية والمساومات التي يمارسها الطاقم الطبي والشبه الطبي بمستشفى الاقليمي ، والتصرفات اللا مسؤولة التي يتبرأ منها المواطنين والمرضى .. حتى أن الإنسان بات يستغيث وهو يعاني الأمرين من مظاهر الإهمال واللامبالاة بحيث اصبح الابتزازوالرشوة في واضحة النهار دون خوف أو وجل في ردهات مستشفيات الصحة العمومية و المصحات الخاصة في غياب أدنى مراقبة أو حساب من طرف الوزارة الوصية ولعل توفير العلاج والدواء والقطع هع كل اشكال الزبونية والرشوة واهانة المرضى ودويهم سيساعد على تطوير المهنة ويعيد الثفة في الطب والمرضى

في 20 أبريل 2011 الساعة 41 : 01

أبلغ عن تعليق غير لائق


22- bravo

fonctionnaire

apres la lecture de l'article publie dans le cite sahapress permettons nous l'equipe de ce site de saluer et encourager l'ex administrateur et l'ex delegue de la delegation de guelmim pour leur nobles reputations et leur abnegations au cours de leurs missions en tant que responsbles.et pour ca nous vous confirmons que leurs decharge de la resposabilite a la tete du secteur de la sante avait fais une chute et un effondrement brutale dans le secteur.
en fin ondis bravo pour tous ce qui va presenter une valeur ajoutee au secteur en general personnel qualite de service contractants

في 20 أبريل 2011 الساعة 33 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


23- بيان استنكاري لما جاء في حق الممرض المسؤول بالمركز الصحي بالتواغيل

فاعل جمعوي

نحن مجموعة ساكنة التواغيل نستنكر ما جاء في الوشاية الكادبة في حق السيد الممرض الماجور بالمركز الصحي الحضري بالتواغيل لانه تتوفر فيه الجديةوالكفاءة والمسؤولية و الصبر والعناية بجميع اصناف المرضى  (مرضى داء السكري وداء السل و مساعدة الفقراء الوافدين على المركز الصحي التواغيل ..... )و كما نستنكر مرة اخرى ما جاء في حقه.وكما نلاحض نحن مجموعة سكان حي التواغيل انه مثالي في عمله وفقه الله للصالح العام والسلام.

في 22 أبريل 2011 الساعة 56 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


24- corruption financière et administrative dans le secteur de la santé menace et détruire la vie des patients

samira

Perdu dans l'absence de responsabilité et de négligence, de la souffrance intentionnelle ou téméraire des pauvres et le bruit des revenus faibles et moyens n'a pas d'importance dans les administrations centrales et régionales, si le pillage de l'argent  public soit des projets de développement qui profitent à la population La plupart des centres de santé, qu'elles soient urbaines ou rurales n avait pas que le nom sur le traitement médicaux et équipement médical, soit la médecine c’ est de luxe et le rêve des malades et des blessés, malgré des budgets qui a agi sans résultats Il est à noter qu'en général, les régimes arabes, d'autres préoccupations de l'homme arabe et l'attention à sa santé et de confort, psychologique et thérapeutique c’ est vraiment misérable qu'il a atteint les hôpitaux et les centres de santé soulève plus de questions sur les mécanismes de fonctionnement et les conditions de sa mise en place et pourquoi Nous voulons que le secteur de la santé sommesnous dans le but domaine des processus de la vie sociale fait attention à la santé du citoyen comme le principal moteur de l'économie avec ce qui est requis de la province, avec toutes les formes du passé gouvernance et qui a apporté rien d'autre que l'arriération et la corruption dans tous les secteurs de services et le systèmes généralement coupée avec chaque négative conduite automatique, le contrôle et la comptabilité et le développement Maroc efficace et non efficaces et le manque de responsabilité et de l'exploitation et détournement de fonds, financiers et d'autres aspects négatifs de la gouvernance et de gestion et généralement connus du secteur de la santé au stylet général et en ville Guelmim particulier a été le résultat de la marginalisation de l'Etat systématique et fonctionnaires du secteur de la santé publique et d'autres secteurs sociaux et peutêtre le but pour obliger les citoyens à recourir à des cours privés, et parce que les citoyens sont devenus ennuyeux et une autre l'attention de la coulée régimes arabes et les fonctionnaires corrompus, aggravation de l'élaboration de ces hôpitaux, et le clientélisme, la corruption de ne pas mentionner le faible niveau des services hospitaliers et la surpopulation dans ces lieux, tout cela rend les évasions citoyen vers les cliniques prive pour protection des personnels qui est disponible sur un revenu privé s table pour se sauver de la douleur et les risques dans le cas de mener toute opération dans les hôpitaux par exemple connu sous le nom massacres nom des citoyens.

Combien de citoyens, il a subi une opération et ensuite être surpris qu'un membre de son corps lui a été volé et parfois nous ne sommes pas faire subir un traitement ou se sont engagés a été l'augmentation mine médical de la douleur et la souffrance en plus de tels incidents dans les hôpitaux  publics au Maroc, comme garder un morceau de boulettes ou même des ciseaux ou de fils ou de la disparition de bébé ou mal dans le genre ou la réception de nonfamille, ou à injecter à un patient par injection létale sans tenir compte de l'immunité ou la sensibilité du patient à certains médicaments, et ces exemples sujet de ce qui ne permet pas le temps de mentionner tous, mais certains ne peuvent pas imaginer ou penser que commis par le stagiaire ainsi que le spécialiste des médicaments et la chirurgie.

À la lumière de cette détérioration de la situation pour le secteur de la santé au Maroc, comme le reste des autres secteurs exige que les composantes du peuple dans leurs régions respectives ou d'une ville ou un village pour passer à la protestation, non seulement attendre jusqu'à ce que la faute et un désastre pour la personne ou l'était la mienne les manifestations sont temporaires et ne changent pas de la chose d'état, et les citoyens doivent bien comprendre que les droits prendrez pas donné, l'autorité et des représentants des prédateurs animaux corruption doit être une pression sur lui et face à elle, est si nous laissons librement, qu'ils Ces fonctionnaires semer la corruption sur la terre et réformée pas et ne peut pas attendre trop peu, tous les slogans de réforme et de changement ne sont que mensonges et l'hypocrisie de la population, l'hypocrisie de l'hypocrisie de tous les ronflements sont les intérêts personnels




في 22 أبريل 2011 الساعة 55 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


25- رد على رد

شاهد من أهلها


لاننكر الإختلالات وتبقى العين بصيرة واليد قصيرة،وليس للموظفين بل حتى من الذين يديرون القطاع بكليميم والذين هم أصغر من الأنملة أمام قوة اللوبي الذي يتحكم في الوزارة والذي يعتبر مدينة كليميم من مخلفات مزبلة التاريخ ولكن رغم كل ذلك بدءنا نلحظ نوعا من رد الإعتبار لهذه المدينة إبتداءا من 2009 لكن أن يتبجح البعض ممن تحملوا المسؤولية سابقا وأخص بالذكر السيد الساهل سالم الذي ينعت أبناء كليميم بالموسخين والطلابة والجهال ونحن الذين طلبنا منه عدم التفريط في هذه المنطقة بحكم ماعانته من تهميش وغير ذلك إلا انه وللأسف سمح لنفسه بالقيام بتصرفات ضدا علينا نستحي من ذكر توصيف لها. ونترك له الرد ليكن جريئا ويسمي الأمور بمسمياتها.

في 22 أبريل 2011 الساعة 41 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


26- la situation de Santé au ville Guelmim est une tragique réalité vécue par les citoyens

merime

dans l'absence de responsabilité et de négligence, de la souffrance intentionnelle ou téméraire des pauvres et le bruit des revenus faibles et moyens n'a pas d'importance dans les administrations centrales et régionales, si le pillage de l'argent  public soit des projets de développement qui profitent à la population n'étaient, mais les centres marocains plupart de santé, qu'elles soient urbaines ou rurales n' avait est pas que le nom manque soit sur le matériel et le traitement médical pour ça luxe des médicaments c’est une rêve pour des malades et des blessés, malgré des budgets qui a agi sans résultats Il est à noter qu'en général, les régimes arabes, d'autres préoccupations de l'homme arabe et l'attention à sa santé et de confort, psychologique et thérapeutique vraiment misérable qu'il a atteint les hôpitaux et les centres de santé présente plus questions sur les mécanismes de fonctionnement et les conditions de leur mise en place, pourquoi nous voulons que le secteur de la santé nous sommes dans le but domaine des processus de la vie sociale fait attention à la santé du citoyen comme le principal moteur de l'économie avec ce qui est requis de la province, avec toutes les formes du passé gouvernance et qui a apporté rien d'autre que l'arriération et la corruption dans tous les secteurs de services et le systèmes en général couper avec le tout comportement Tel automatiquement négatif et le contrôle, la comptabilité et le développement Maroc efficace et non efficaces et le manque de responsabilité et de l'exploitation des et détournement de fonds, financiers et d'autres aspects négatifs de la gouvernance et de gestion et généralement connus du secteur de la santé stylet général et au ville Guelmim le situation de sante particulier a été le résultat de la marginalisation de l'etat systématique et fonctionnaires du secteur santé publique peutêtre le but est pour obliger les citoyens à recourir aux cliniques privés, et parce que les citoyens sont devenus ennuyeux et une autre l'attention de la coulée régimes arabes et les fonctionnaires corrompus, aggravation de l'élaboration de ces hôpitaux, et le clientélisme, la corruption mentionner le faible niveau des services hospitaliers et la surpopulation dans ces lieux Tout cela rend les évasions citoyen vers les cliniques privée afin de se sauver des risques et de la douleur Dans le cas du déroulement de toute opération dans ces hôpitaux  publics, les citoyens l'appelèrent du nom de l'massacres citoyens.

Combien de citoyens, il a subi une opération et ensuite être surpris qu'un membre de son corps lui a été volé et parfois nous ne sommes pas faire subir un traitement ou se sont engagés a été l'augmentation mine médical de la douleur et la souffrance en plus de tels incidents dans les hôpitaux  publics au Maroc, comme garder un morceau de boulettes u ou même des ciseaux ou de fils ou de la disparition de bébé ou enfant ou perdra un nouveau né, ou à injecter à un patient par injection létale sans tenir compte de l'immunité ou la sensibilité du patient à certains médicaments, et ces exemples sujet de ce qui ne permet pas le temps de mentionner tous, mais certains ne peuvent pas imaginer ou penser que commis par le stagiaire ainsi que le spécialiste des médicaments et la chirurgie.

À la lumière de cette détérioration de la situation pour le secteur de la santé au Maroc, comme le reste des autres secteurs exige que les composantes du peuple dans leurs régions respectives ou d'une ville ou un village pour passer à la protestation, non seulement et attendre Fautes, un désastre pour la personne ou l'était la mienne les manifestations sont temporaires et ne changent pas de la chose d'état, et les citoyens doivent bien comprendre que les droits en doivent les prendre pas donné, l'autorité et des représentants des prédateurs animaux corruption doit être une pression sur lui et face à elle, est si nous laissons librement, qu'ils Ces fonctionnaires semer la corruption sur la terre et réformée pas et ne peut pas attendre trop peu, tous les slogans de réforme et de changement ne sont que mensonges et l'hypocrisie des gens les représentants de l’autorité leur buts ses intérêts bourdonnement pas les intérêts du citoyens.




في 22 أبريل 2011 الساعة 34 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


27- فرنسية واعرة

أنا

الله يرحمك يا مولير لي وافتك المنية قبل أن تقرأ هذه الفرنسية الواعرة.
كليميم إلى ما رفدوها أهلها الأصليين ماغادي تنفعها فرنسية سميرة ولا مريم وإن كان صاحبها الحقيقي معروف.

في 23 أبريل 2011 الساعة 29 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


28- الصحة باقليم كلميم واقع فاسد و متخلف

احمد

المهم في كل هد التعليقات ان الوضع الصحي بمدينة كلميم هزيل ويسير الى الضعف والتقهقر والانحطاط والجمود للفساد الاداري والمالي الدي يعرفه قطاع الصحة بالمدينة سواء بالمستشفى الاقليمي او مندوبية الصحة او المستوصفات المدينة وعلى المسؤولين بالقطاع شانهم في دالك باقي القطاعات بالاقليم ايجاد الحلول للفساد المالي والاداري للقطاع الصحي بالمدينة بدل التبريرات الواهية والضعيفة والغير المسؤولة والا فهم لا يختلفون عن غيرهم من الفاسدين في الدولة المغربية التي ينخرها الفساد والتسيب الاداري و المالي وعموما قطاع الصحة تتفق كل الساكنة بالاقليم انه متخلف وفاسدتسوده الرشوة والتسيب ولا يرقى للتطورات بالقطاع وربما كان في اسفل الترتيب من حيث الخدمات المقدمة للمرضى والمواطنين بالمدينة وهدا عار على كل المسؤولين بالمدينة من مسؤولي الصحة و رئيس البلدية ومجلس اقليمي وا النواب البرلمان بالاقليم وعامل المدينةوعلى هؤلاء المسؤولين بالمدينة اثارت هدا الامر لدى المصالح المركزيةللصحة والحكومة والتشديد على اصلاح الوضع والافان الوضع يسير نحو منحى الضعف والتدهور

في 23 أبريل 2011 الساعة 09 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


29- شاهد عيان عن قرب

الصحة في الميزان

في الواقع فقطاع الصحة لم يعرف اي تقدم في هده المدينة المغضوب عليهاالتي لم تستقيم الامور فيها الا للنازحين اليها وكانها بقرة حلوب لغير اهلها. وقطاع الصحة ظل من سي الى اسوأ وخصوصا مند مجيء المندوب الجديد والمدير الجديد كدلك.وحتى زبيلا الدي لايفقه شئا في الصحة لم يقدم للمدينة اي شئ كواحد من ابناء هده المدينة وخلافاعلى ذلك فالساهل والمندوب السابق قدموا اشياء لايجب انكارها وفعلا فقد نجح المقال المنشور في سرد بعضها.وهنا اقول لمن لايعرفون الاشياء عن قرب الا يتكلموا عن اشياء يجهلونهافالساهل انا اعرفه شخصيا فقد قام باشياء يشكر عليها ويجب الاعتراف له بها.نتفق معه او لانتفق فهدا شيء ولمن ان ننكر عن الشخص ماقدمه بدافع الحسابات الشخصية او بدافع الحقد فهدا شيء غير مقبول .والكل يعترف بان قطاع الصحة عرف تراجعا كبيرا ونكسة بعد التغييرات التي همت مواقع المسؤولية وهدا شيء نعترف به نحن الملاحظين عن قرب وغير المنسوبين على القطاع ولكن بفعل علاقتنا مع الاشخاص وبصفتنا من سكان المدينة فاننا نعرف اي شخص ونعرف طريقة عمله.فالمندوب السابق كانت له علاقة طيبة مع المنتخبين والسكان وفي الاجتماعات التي كنا نحضر بعضها في المصالح الخارجية سواء في الولاية او البلدية كان يقدم اشياء طيبة وكنا كدلك نلاحظ دلك في الميدان.فهده حقيقة يجب ان نعترف بها لاي شخص يقدم شيئا جديدا لاهل المدينة.

في 23 أبريل 2011 الساعة 34 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


30- من يستحق شيئا يقال له

حكم في الميدان

قي الحقيقةلم يحصل هتاك تفاهم بين السيد الساهل والسيد المندوب لانه دخلت بعض العناصر الحاقدة على الساهل وغيرت تعامل المندوب ولكن لو حصل تفاهم بينهمالكان احسن ولكن للاسف قطاع الصحة يعاني دائمامن وجود مندوب ومقتصد في المستوى فلا بد من ان يكون احدهما دون المستوى وهده هي الحقيقة.اما لا مقارنة بين السيد الساهل و السيد زبيلا فالاول انسان صريح ومعقول رغم انه انسان مزاجي اما الثاني انسان مكر وانتهازي.يعرف بانه يتصيد الفرص وغير مسؤول عن افعاله.

في 26 أبريل 2011 الساعة 51 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



الأمطار:غرق أحياء في مدينة كيهيدي ليلة البارحة

المسيحيون الصحراويون" بين السرية و حلم الانتشار

كارثة بيئية وأخلاقية بالمستشفى الاقليمي بمدينة كلميم

أحداث الداخلة تفضح المؤامرة ضد الصحراويين من المسؤول ......؟

البشارة النبوية والتأريخ لمستقبل الثورات العربية

واقع قطاع الصحة بكلميم رسالة لمن يهمها الامر..

شخصية جحا بين الواقعية والرمزية ؟

ولاية جهة كلميم السمارة تحابي الجيش وتدوس على قبيلة الشرفاء أولاد بوعيطة

ملف موسم الطنطان غموض يتطلب التوضيح

كيف تقضي أربعة أيام سياحة على حساب ملف الصحراء ؟

أسرة تفقد مولودها الأول بمستشفى كلميم وتطالب بالتحقيق مع المسؤولين على خلفية الإهمال

طبيب أخصائي في تصفية الكلي يتعرض لاعتداء شنيع بالعيون

الشغيلة الصحية بالعيون تدق ناقوس الخطر بعد الاعتداء الذي تعرض له طبيب بمركز تصفية الكلي؟؟؟

أزمة قطاع الصحة بالمغرب إقليم كلميم نموذجا

المركز الصحي لجماعة تاركاوساي بلا ماء و كهرباء

وفيات وخروقات بالجملة بالمستشفى الإقليمي ببوجدور

الانتخابات المقبلة تحرك استقلاليو كلميم

موظفو الصحة في السمارة يعتصمون ويطالبون بإيفاد لجنة تفتيش

غياب مستمر للأطباء وعلاجات مجانية تتحول إلى مؤدى عنها بمستشفى الحسن بن المهدي بالعيون

ضيف الشرف رقم (02)





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

عزيز طومزين يكتب: وأزفت ساعة الحسم بجهة كليميم وادنون.

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

أحببتك في صمت

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
كلميم: مقابلة لانتقاء مؤطر واحد وعشرون مؤطرة ببرنامج محو الأمية بالمساجد

مباراة لولوج مصالح الجمارك

للراغبين في الانضمام لصفوف الدرك الملكي..هذه هي الشروط المطلوبة

منصب رئيس (ة) مصلحة بالأكاديمية والمديريات الإقليمية التابعة لإكاديمية العيون

إستدعاء :وزارة العدل: برنامج شفوي مباراة توظيف 524 محررا قضائيا

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 

»  ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

5 أكتوبر ، الاحتفال بالمتعاقد ، بضحية أخرى من ضحايا الإرتجال ...

 
رياضة

مغربي يعتلي قائمة الاعبين العرب الأكثر مشاركة في دوري ابطال اوروبا،ومحمد صلاح يتجه نحو إزاحته


نتائج قرعة دوري أبطال أوروبا (المجموعات)

 
جمعيات
تقرير حول الدورة التكوينية في الإسعافات الأولية على شكل فرق

ندوة علمية متميزة حول واقع اللغة العربية اليوم بكلميم.

كليميم:تأسيس مركز يوسف بن تاشفين للدراسات والأبحاث من أجل اللغة العربية

 
ملف الصحراء

"كوسموس إينيرجي” و”كابريكورن” تنسحبان من التنقيب بمياه الحراء الغربية "

 
نداء انساني

دعوة للمساهمة في بناء مسجد حي النسيم بكليميم

 
مختارات
فوائد القهوة وقهوة البرتقال

العلماء يكتشفون سر مثلث برمودا

تحديد يوم عيد الأضحى المبارك

 
مــن الــمــعــتــقــل

الزافزافي يتلو "وصية الوداع" ويطلب دفن جثمانه في أرض الريف

 
الوفــيــات

تعزية في وفاة والد الحقوقي الحسين شهيب

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
"واتساب" يمنح مستخدميه ميزات "استثنائية" للحظر والدردشة

خطأ في "واتساب" يستنفد حزمة الإنترنت

تعرَف على هاتف "الأيفون" الأكثر شعبية في العالم

احذر حذف الرسائل على واتس آب

 
الأكثر تعليقا
لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

لائحة بالأسماء والعقوبات التي اصدرتها المحكمة العسكرية بالرباط في حق معتقلي كديم ايزيك

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 
ارشيف مقالات الشهيد صيكا ابراهيم

انقراض لباجدة قادم لا محالة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.