للنشر على الموقع المرجو إرسال مقالاتكم ومساهماتكم على البريد الإلكتروني التالي : sahpress@gmail.com         حسن الزواوي يكتب:تطور الفعل الاحتجاجي و قصور المعالجة الأمنية             لقاء مشبوه بين عبد الوهاب بلفقيه والوالي الجديد لجهة كليميم وادنون قبل تنصيبه.             ازدواجية المعايير..شرطي مرور بكليميم يغرّم البعض ويعفو عن اخرين كأنها ضيعة أبوه(بالاسم)             السلطات المغربية تشن حملة إختطافات بشوارع العيون             قفة رمضان..نصيب المواطن الصحراوي من خيرات ارضه !!             الملك وسياسة تنقيل عمال وولاة الاقاليم دون محاسبة ؟؟             تفاعل غريب:بعد فاجعة فيضانات كليميم،ترقية أحد المتورطين             نبذة عن عمال الملك على كليميم بوجدور والسمارة             احتجاجات خلال صلاة العيد بوجدور احتجاجا على الخطيب(فيديو)             الولاة والعمال الجدد بالأقاليم الصحراوية،وهذا أبرزهم             تنقيلات وتعينات في صفوف الولاة والعمال(لائحة)             أسرة "صحراء بريس" تهنيء القراء الاوفياء بعيد الفطر             ميدي 1 تصب مزيدا من الزيت على نار العلاقة بين المغرب والامارات             كليميم:دهس تلميذة بسيارة لتهريب الوقود ومقتلها             طرائفٌ تجاريّة لِلْعِبرَة مِن عَصرِ مَا قبلَ الدّرهَمِ الأَزْبَط !             متغيرات في مشهد الحراك             الجزيرة ترد بتقرير روعة على الدول الخليجية المطالبة بإغلاقها             احتجاجات خلال صلاة العيد بوجدور احتجاجا على موضوع الخطبة            فيديو يسخر من التوظيف السياسي لخطبة الجمعة            زيارة التنسيق الميداني قسم الشهيد للمعتصمين            نحن أولى من قطر يا ملك البلاد ...            وقفة الاحد 12 يونيو بكليميم ضد الحكرة والتهميش التي تعرضت للقمع           

إعلان إشهاري

 
صوت وصورة

الجزيرة ترد بتقرير روعة على الدول الخليجية المطالبة بإغلاقها


احتجاجات خلال صلاة العيد بوجدور احتجاجا على موضوع الخطبة


فيديو يسخر من التوظيف السياسي لخطبة الجمعة


زيارة التنسيق الميداني قسم الشهيد للمعتصمين


نحن أولى من قطر يا ملك البلاد ...

 
حديث الفوضى و النظام

صوتوا على الدلاح..!!

 
اقلام حرة

حسن الزواوي يكتب:تطور الفعل الاحتجاجي و قصور المعالجة الأمنية


طرائفٌ تجاريّة لِلْعِبرَة مِن عَصرِ مَا قبلَ الدّرهَمِ الأَزْبَط !


متغيرات في مشهد الحراك


نحن والفســــاد


الضغط يولد الإنفجار


صلاة التراويح والاستجداء القبيح !


الحركات الانتقالية "العبث" 2017 تفييض الرسمي وتشغيل المتعاقد


الفساد ينتج الإحتقان والإحتقان ينتج العنف والعنف المضاد: جدلية الريح و العاصفة‎

 
الصورة لها معنى

قفة رمضان..نصيب المواطن الصحراوي من خيرات ارضه !!


صور لضحايا قمع البوليس المغربي للمعطلين الصحراويين بالعيون

 
المواطن يسأل والمسئول يجيب

البنوك الاسلامية وانواع الخدمات التي ستقدمها للمغاربة (حوار)

 
قلم رصاص

ترامب قصف سوريا لأنه رقيق القلب

 
بيانات وبلاغات
رئيس المصلحة الاقليمية للشرطة القضائية بكليميم يخون حزب الاستقلال

بيان استنكاري للمكتب التنفيذي للمنتدى المغربي للمواطنة وحقوق الإنسان

بيان تضامني : منظمة الشبيبة الاستقلالية فرع كليميم

 
شكايات

شكاية مكونات ومشرفي محو الأمية سيدي افني

 
دوليات
صور الشهيد صيكا براهيم تلعلع في أجواء أمستردام

غضب مغربي بسبب محاولة الإمارات والسعودية توظيف قضية الصحراء

منتخب بجهة العيون الساقية الحمراء يفقد صوابه بمفر الجمعية الاممية

الملك يقاطع قمة “الإكواس″ الافريقية في ليبريا بسبب حضور نتانياهو

 
مختفون

إختفاء شابة بمنطقة لبلايا بمدينة العيون والعائلة تستغيث طلبا المساعدة (الصورة)


نداء : متغيب من مدينة كليميم يبحت عن اهله (الصورة)

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

التبراع شعر غزل نساء الصحراء بالرجال
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 أبريل 2015 الساعة 01 : 18


بقلم : خديجتنا الصابر ماءالعينين


جميلة هي الاشياء الخارجة عن نظام اعتدناه والأجمل ذلك الجديد الذي يحملنا نحو مالم نتصوره ونتوقعه الكل يعرف معنى الشعر الذي نظمه الرجال حبا في النساء تعبيرا عن مشاعرهم وأحاسيسهم  لكن الجديد عندنا بالصحراء المغربية هو الغير المتوقع شعر غزل النساء بالرجال شعر تحدي العادات والتقاليد بل تكسير تلك القيود الذي يفرضها المجتمع على المرأة حيت نسجت بأناملها عالما ابداعيا تفصح فيه عما يخالجها من احاسيس  ومشاعر  تنتابها ومتنفس لتخلص من تلك الرقابة الاجتماعية    ومن عمق هذا الإيداع يبرز «التبراع» وهو كلام شعري منظوم تبدعه النساء الحسانيات تغزلاً في الرجال وذلك في أجواء خاصة من السرية والكتمان والحرص الشديد على عدم التداول والانتشار نتيجة للحشمة والوقار والرقابة التي تمارسها الطقوس البدوية في الصحراء. غير أن «السرية» المحيطة بشعر «التبراع»، لم تمنع وصول بعض روائعه التي تداولها المغنون والمغنيات بشكل كبير أرّخ لشخصيات وحقب وأحداث تمجد سيدات ورثن طقوس الشعر الفطري ليستحق بذلك أصله اللغوي المتمثل في البراعة أي التفوق والجَمال. ويمتد هذا الشعر من جنوب المغرب حتى موريتانيا التي استطاعت فيها الباحثة عيشتو أحمدو أن تترجم التبراع إلى الفرنسية أخيراً، وهذه سابقة عهد في تاريخ الموروث الشفاهي الحساني وهذا ماسلط الضوء على ابداع مميز من نوعه ناذر ان صح التعبيرهذا ويمكن الجزم بان  نساء الأقاليم الجنوبية في المغرب لهن طقوس إبداعهن الخاصة التي ترتبط بمظاهر حياتهن اليومية وبتجاربهن المتنوعة وعيشهن في رحاب الصحراء الممتدة التي تشكل مصدراً استلهامياً يستقين منه مواضيعهن وإبداعاتهن ومما لاشك فيه

فقد برعت النساء الصحراويات في مبدأ المساواة مع الرجال في نظم الشعر حيث ابدعن في قول الغزل إذ وجدن ضالتهن في رمزية الشعر وغموضه ّللبوح بمشاعر الحب والعشق  في مجتمع يُعاب فيه على الفتاة التحديث عن العواطف تحت طائلة الممنوع هكذا رسم العنصر النسوب بالصحراء المغربية عالمه الصغير الذي يتدفق حبا وهياما وصبابتا  .

 

التبراع نشاته واصله

 

 

التبراع إبداع شفوي نسائي محض، والتَّبْريع عبارة عن بيت شعر من شطرين له نفس الوزن والقافية ، وأي كسر أو خطأ بسيط في الوزن يُسمع نشازاً في الإلقاء وخصوصاً في الغناء. ويتم القاء هذا النوع الشعري في مجلس للتبراع له طقوسه الخاصة التي تمارسها مجموعة من الفتيات المجتمعات للسمر فتبدأ الواحدة منهن الإنشاد في موضوع معين، قد يعنيها وقد يكون عاماً، المهم أن يكون داخل إطار الغزل... فتنشد الواحدة تلو الأخرى في «التَّبَرُّعْ» ويستمر الأمر على شكل مساجلة أو محاورة تبراعية.

وعادة ما تكون التبريعة الافتتاحية بذكر الله على عادة الطرب أو الغناء الحساني عموماً، بعدها يبدأ الدخول في صلب موضوع التبراع.

تقول إحدى العاشقات وهي تشعر ببداية حب جديد يطرق بابها: وَانا فُؤَادي طارِي لُو شِي مَاهُو عَادي طاري لو : طرأ عليه.

ومعنى التبريعة، أن الفتاة تشعر بأن فؤادها على غير عادته فماذا طرأ عليه يا ترى؟

وتظهر بساطة الوزن ولكن على رغم قصره فإن بعض المتبرعات يحمّلن هذا البيت البسيط، صوراً غاية في الروعة والإبداع، مثل قول إحداهن:

أًلاَ يَكَدَرْ يَنْعافْ لَخْظَارْ فْعٍيمان الجَفافْ

لا يقدر أحد على أن يكره منظر الخضرة في سنوات الجفاف... فالخضرة جميلة في كل أوان فما بالك في أيام الجفاف، إلى هنا يبدو المعنى عادياً يتحدث عن صورة طبيعية. ولكن المعنى الحقيقي الكامن وراء المعنى الظاهر مختلف تماماً. و «لَخْظَارْ» اللهجة الحسانية لها معنى آخر أيضاً، وهو السمرة أي اللون الأسمر فيقال فلان أخظر أو فلانة خظْرَ بمعنى أن لونها أسمر... ومن هنا نفهم أن القائلة تتغزل في رجل أسمر، في استعارة تامة للصورة الطبيعية.

انه إفصاح علني وانقلاب في الأدوار، على رغم أن الباحثين في الثقافة الصحراوية يرون أن هذا الإبداع ليس عيباً، فهو تعبير عن العذرية في العلاقة بين المرأة والرجل، وعن معاناة داخلية وانه نتاج طبيعي لوضعية متميزة للمرأة في بلد لا تزال الحياة البدوية بمعانيها ودلالتها النقية وقيمها الأصيلة تتجلى بأبهى صورها.

والحقيقة أن هذا النوع من الغزل الجريء تقول الباحثة العالية له مكانة لا بأس بها في ديوان التبراع ويعززه كون قائلة التبراع تبقى دائماً مجهولة، بحيث ينتشر بسرعة وتتناقله الألسن ولكن من دون معرفة مبدعاته. وهذا ما يعزز مساحة الحرية التي تتبارى فيها الفتيات...

مثلا تقول إحدى الفتيات وقد شاهدت من تحبه وفي فمه مَسْواكًا أو سٍواكا على عادة أهل الصحراء، فالتفتت إلى صديقاتها قائلة:

لُو كَنْتَ لْ هُوَ ما نَحْرَكَ لُو جاتْ القٌوَّة

والمعنى: لو كنت أنا، هو(أي المسواك) لما تحركت (من فمه) حتى ولو بقوة الجيش...

ويبقى الطابع الرومانسي هو الغالب أكثر على هذا الشعر ويتوزع بين الشكوى واللوعة والسهر وهجران الحبيب والنسيان.

كَيْفَ أنْساهُ ذلٍّ في الجَفْنٍ سُكْناهُ

ذَلٍّ: هذا الذي

كيف أستطيع نسيان من يسكن أجفان عينيّ...

عَنْدُو تَبْسٍيمَة تُحْيي لْعِظَامْ الرَّميمَة

تقول المتبرعة أن ابتسامة حبيبها تحيي العظام وهي رميم...

والمعجم الديني حاضر بقوة في التبراع ولكن دائماً لخدمة الغرض الرئيسي: الغزل، ومن ذلك قول إحداهن:

حُبِّي ذَا اطَّارِي ثَابَتْ رَواهْ البُخَاري

اطَّارِي : الذي طرأ علي

الاستعانة بقوة وبيان وحقيقة ما يُروى عن البخاري للتدليل على مدى صحة وقوة حبها الجديد...

وهناك معاجم متنوعة ينهل منها التبراع لا مجال لذكرها كلها ولكن نعطي فقط بعض الأمثلة على استعمال بعض الرموز التي لها علاقة بموضوع التبراع مثلاً:

قَيْس المُلَوَّحْ أطَمْ أنا مَنُّ وَاشَحَ

تقارن نفسها وحالتها بقيس المجنون الذي ملأ الدنيا بعشقه وتجد أنها أكثر منه وتعبر عن ذلك بقولها:

أطم وأشح: بمعنى أكثر وأشد

وقول أخرى:

حُبَّكَ يالقَدِّيس حَيَّرْ نِزارْ وَ كْتَلْ بَلْقِيس

إن قوة حبها حيرت نزار قباني الذي يعتبر أستاذاً في هذا الميدان وفي التبريعة إشارة إلى موت بلقيس زوجة الشاعر...

والقدِّيس هنا اسم مستعار، وقد دأبت الفتيات كثيراً على اختيار اسم مستعار يطلقنه على الحبيب ولا يعرف حقيقته إلا الصديقات المقربات اللواتي يتضامنّ مع القائلة، بالتبراع على الاسم المقترح حتى لا يثير الاسم الحقيقي أي شبهة على صاحبته.



2007

7






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- التزباب

مامادو

التزباب

في 09 أبريل 2015 الساعة 28 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- جميل

فاطمة

موضوع جميييييييل ويستحق التنويه شكرا الكاتبة خديجتنا الصابر على مقالك الرائع

في 09 أبريل 2015 الساعة 04 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- ماشالله

نادية

ماءشالله عليك مقالك يستحق القراءة

في 09 أبريل 2015 الساعة 06 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- التبراع

محمد سالم

التبراع شعر له قواعده وطرقه هالخاصة ومقالك في المستوى

في 09 أبريل 2015 الساعة 09 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- زين حتى

محمد

والله الا زين حتى مقالك

في 09 أبريل 2015 الساعة 11 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- No

Hayat

Manla maho khalig tibra3 fi had dahr kana abouka sali7n hhhhhh

في 09 أبريل 2015 الساعة 49 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- الانتظار

فاتح

نحن في انتظار الجديد لك منا كامل الاحترام والتقدير

في 09 أبريل 2015 الساعة 30 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


تنبيه هام (17 دجنبر 2011 )   : لن ينشر أي تعليق يخرج عن أدبيات النقاش وإحترام الاخر , المرجوا الاطلاع على قوانين كتابة التعليق والالتزام بها حتى لا يحذف تعليقك

إضغط هنا

---------------

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

الجريدة ترحب بمساهماتك من اخبار ومقالات,البريد الرسمي للجريدة

sahpress@gmail.com

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



انتخابات 25 نونبر ، نشارك أو نقاطع ؟؟؟؟

تفشي الرشوة والفساد داخل مؤسسات تعليم السياقة وموظفي الادارة الوصية بكليميم

فشل عامل عمالة سيدي افني في تعاطيه مع الملفات الاجتماعية يرفع من وثيرة الاحتجاجات الشعبية

ا" عيده بوي" الفائزة بجائزة دولية تكتب : همسة في أذنك بنت الصحراء

همسة في أذنك بنت الصحراء -بقلم عيدة بوي

ترحيل معتقليين سياسيين صحراويين الي سجن تيزنيت

أزمة التعليم ...ومداخل الإصلاح

وقفة احتجاجية لإرباب سيارات النقل العمومي الموريتانيين امام ولاية جهة الداخلة

مبادرة المهاجر المواطن لمساعدة منكوبي الفيضانات بجماعة تيمولاي

التبراع شعر غزل نساء الصحراء بالرجال

التبراع شعر غزل نساء الصحراء بالرجال





 
إعلان إشهاري

 
بكل وضوح

هل أجّهِضت التنمية بجهة كليميم واد نون ؟

 
الـهـضـرة عـلــيـك

الصحراء في الجغرافيا غربية وفي السياسة مغربية

 
اجي نكول لك شي

الزفزافي صدق شيعي..ما قدنا فيل بغاو يزيدونا فيلة

 
إضاءات قلم

إلى بلدتي الغالية..

 
إعلانات مباريات الوظائف
إستدعاء :وزارة العدل: برنامج شفوي مباراة توظيف 524 محررا قضائيا

مكتب الصرف: جدول المناصب المالية المخصصة للتوظيف بمكتب الصرف برسم سنة 2017

وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة: مباراة توظيف 08 أساتذة

منح للطلبة والموظفين للدراسة بمالطا وإيطاليا وإسبانيا وكندا أندونيسيا2017

البحرية الملكية: مباراة لتوظيف تلاميذ ضباط الصف - ذكور وإناث. الترشيح قبل 25 ماي 2017

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  دوليات

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون وتقافة

 
 

»  نداء انساني

 
 

»  مقالات

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  شكايات

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  مختارات

 
 

»  الصورة لها معنى

 
 

»  مختفون

 
 

»  الوفــيــات

 
 

»  اقلام حرة

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  حديث الفوضى و النظام

 
 

»  جمعيات

 
 

»  إعلانات مباريات الوظائف

 
 

»  بكل موضوعية

 
 

»  بكل وضوح

 
 

»  المواطن يسأل والمسئول يجيب

 
 

»  الـهـضـرة عـلــيـك

 
 

»  اجي نكول لك شي

 
 

»  إضاءات قلم

 
 

»  مــن الــمــعــتــقــل

 
 

»  تطبيقات الاندرويد

 
 
اعمدة اخبارية
 

»  أخبار كليميم وادنون

 
 

»  أخبار العيون بوجدور الساقية الحمراء

 
 

»  أخبار الداخلة وادي الذهب

 
 

»  دوليات

 
 

»  رياضة

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  سـيـاسـة

 
 
بكل موضوعية

حراك الريف ،الشجرة التي تخفي الغابة

 
رياضة

النسخة 17 للملتقى الوطني للمرحوم احماد الدرهم لألعاب القوى بالعيون


إستدعاء ابنة السمارة "مينة البطاش" للمشاركة ضمن المنتخب الوطني لكرة القدم النسوية

 
جمعيات
جماعة تيكليت....توزيع قفة رمضان على الأسر المحتاجة

أمسية متميزة للاحتفال بالتلاميذ المتفوقين بإعدادية حي الفلاحة بكليميم

ثلاثة مشاريع تراتية في اطار التصنيف كترات وطني بجماعة بوطروش اقليم سيدي افني .

 
ملف الصحراء

جبهة البوليساريو تفتح الباب على مصراعيه لمعركة جديدة مع المغرب

 
نداء انساني

نداء إنساني : نداء مساعدة لإمرأة من كليميم

 
مختارات
قبل السكري، 14 إشارة تشير إلى أن سكر الدم عال جداً.. فحذار منها

لماذا نشعر بـ الشرارة الكهربائية عند لمس أشياء عادية؟

لماذا يتغير لون بولك؟

 
مــن الــمــعــتــقــل

محاكمة معتقلي اكديم ايزيك : الاستماع الي الشهود

 
الوفــيــات

تعزية : والدة عبد السلام ابعاد رئيس نهضة طانطان لكرة القدم في دمة الله

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
ارشيف الاستحقاقات الانتخابية
 

»  الانتخابات الجماعية والجهوية - 4 سبتمبر 2015

 
 

»  الانتخابات التشريعية 7 اكتوبر 2016

 
 
أرشيف كتاب الاعمدة
 

»  محمد فنيش

 
 

»  الطاهر باكري

 
 

»  محمد أحمد الومان

 
 

»  مقالات البشير حزام

 
 

»  مقالات ذ عبد الرحيم بوعيدة

 
 

»  مقالات د.بوزيد الغلى

 
 

»  مقالات علي بنصالح

 
 

»  مقالات عـبيد أعـبيد

 
 

»  ذ بوجيد محمد

 
 

»  بقلم: بوجمع بوتوميت

 
 

»  ذاكرة واد نون..من اعداد إبراهيم بدي

 
 

»  قلم رصاص

 
 

»  ذ سعيد حمو

 
 
تطبيقات الاندرويد
تطبيقToontastic 3D لعمل أفلام الكارتون والربح منها

تطبيق مراقبة اي هاتف اندرويد ومعرفة مكانه وفتح كاميرا الهاتف عن بُعد وتسجيل ما يدور حوله

تطبيق رائع لتحويل هاتفك إلي عداد سرعة

تطبيق تعلم اللغة الانجليزية من خلال المحادثات فيديو مع الأجانب

 
الأكثر تعليقا
معانات المخازنية (القوات المساعدة)

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

شخصية العدد 27 : الكوري مسرور شخصية العطاء و الوفاء

 
الأكثر مشاهدة
لائحة رجال السلطة الغير مرغوب فيهم بالاقاليم الصحراوية

طفيليات العمل النقابي بكلميم

لائحة الشخصيات بالاقاليم الصحراوية الممنوعين من الترشح للإنتخابات التشريعية المقبلة

 

ظوابط النشر في الموقع| أهدافنا| أرسل مقال او خبر| أسباب عدم نشر تعليقك| إعفاء من المسؤولية

  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.